الأربعاء - 27 كانون الثاني 2021
بيروت 16 °

إعلان

لحماية والدتها... ممرّضة تعزل نفسها في حافلة لتسعة أشهر

المصدر: "النهار"
الممرّضة سارة لينك.
الممرّضة سارة لينك.
A+ A-
قالت ممرضة عاشت في مقطورة لمدة تسعة أشهر لحماية والدتها من فيروس كورونا إن العودة إلى منزلها كانت أشبه بفرح "الفوز باليانصيب".
 
اشترت سارة لينك وزوجها غاري اللذان اعتادا على العيش مع والدتها المقطورة في شهر آذار بهدف عزل أنفسهما حمايةً لوالدتها المسنّة.
 
وعاد الزوجان إلى المنزل في عيد الميلاد بعد أن تلقت الوالدة اللقاح لفيروس كورونا، وفق ما نشرته صحيفة الـ"بي بي سي" البريطانية.
 
 
وسمحت المقطورة الذي يبلغ سعرها 600 جنيه استرليني والموقوفة في مدينة كرادلي البريطانية للسيدة لينك بمتابعة عملها في مستشفى الملكة إليزابيث في برمنغهام ولزوجها بمتابعة عمله في شركته لبيع الأسماك.
 
وأصيب الزوجان بفيروس كورونا في كانون الأول لكنهما استمرا في العيش في المقطورة بهدف عزل أنفسهما ومواصلة حماية والدة لينك البالغة من العمر 84 عاماً.
 
وأفادت لينك أنها لم تعانق والدتها منذ ما قبل شهر آذار لأنّهما ما زالا يتخذان الاحتياطات اللازمة للحفاظ على سلامة الوالدة.
 
وقالت إن عيد الميلاد والعام الجديد كانا "ساحرين" مضيفة أنه كان "أفضل" ما عاشته على الإطلاق بعد أن تمكنت من العودة إلى منزلها مجددّاً.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم