الأربعاء - 25 تشرين الثاني 2020
بيروت 22 °

إعلان

أيام قليلة على الانتخابات الرئاسية... متاجر واشنطن تتحصّن خشية أعمال شغب (صور)

المصدر: "أ ف ب"
تحصين واجهات المحال التجارية في واشنطن (أ ف ب).
تحصين واجهات المحال التجارية في واشنطن (أ ف ب).
A+ A-
وسط ضجيج أصوات المطارق وأعمال تركيب، قبل أيام من الانتخابات الرئاسية، تعمل متاجر عدة في وسط واشنطن على تحصين واجهاتها بألواح خشبية خوفاً من حصول تظاهرات تتطور الى أعمال عنف في يوم الاقتراع أو بعده.
 
في وسط المدينة، في نهاية الأسبوع تتناوب فرق من العمال في أنحاء الشارع، في محيط مباني المكاتب "داون تاون دي سي"، في مؤشر على التوتر السائد في كل انحاء البلاد مع اقتراب الانتخابات.
 
 
(أ ف ب).
 
في حال تقارب النتائج بشكل كبير أو تأخرها، يخشى البعض حصول سيناريوهات كارثية يقوم فيها أنصار المرشحين بالنزول إلى الشارع أو حتى حمل السلاح.

ولم تكن تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب مطمئنة عندما رفض مرات عدة أن يقول بوضوح إنه سيسلم السلطة بشكل سلمي في حال هزيمته في الانتخابات الرئاسية في الثالث من  تشرين الثاني.
 
 
 
"الوقاية خير من العلاج"
يقول شون أنغر، وهو مدير ورشة لشركة من ماريلاند توظف حوالى ستين شخصاً، إنه عمل على تحصين ما لا يقل عن عشرين مبنى في الأيام القليلة الماضية، في خدمة تكلف بضعة آلاف من الدولارات.
 
ويضيف، بينما كان يقف على مسافة قريبة من زملائه، الذين يسمرون الألواح الكبيرة المقطوعة في مكانها: "فعلنا هذا أثناء أعمال الشغب قبل بضعة أشهر".
 
هذه الشوارع المغلقة تعيد الى سكان واشنطن ذكرى حزينة: فقد اتخذت إجراءات الحماية نفسها في الربيع خلال التظاهرات الكبرى المناهضة للعنصرية التي تخلل بعضها أعمال عنف ونهب. وانسحب كثيرون من المكان قبل بضعة أسابيع فقط.