الثلاثاء - 01 كانون الأول 2020
بيروت 21 °

إعلان

عائلتان كبيرتان متناقضتان تتنافسان على البيت الأبيض

المصدر: أ ف ب
ترامب وبايدن مع زوجتيهما في نهاية المناظرة الرئاسية النهائية في ناشفيل بتينيسي (22 ت1 2020، أ ف ب).
ترامب وبايدن مع زوجتيهما في نهاية المناظرة الرئاسية النهائية في ناشفيل بتينيسي (22 ت1 2020، أ ف ب).
A+ A-
كرجلين في السبعينات من عمرهما، تحيط بكل من الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومنافسه جو بايدن عائلة كبيرة كان بعض أفرادها مثار جدل، بينما يعيش آخرون بدرجة أقل تحت الأضواء. 

ويكشف النظر عن كثب الى العائلتين مسار حياة المرشحَين للرئاسة، وكيف انخرطت زوجتاهما وأولادهما في المعركة إلى البيت الأبيض.

- عائلة ترامب -
يلعب جميع أبناء ترامب الثلاثة من زوجته الأولى إيفانا أدوارا كبيرة في حياته السياسية وأعماله التجارية.

ويعد نجله الأكبر دونالد ترامب جونيور شخصية بارزة في حملته الانتخابية، إذ يحظى بشعبية واسعة في أوساط أنصار الرئيس وأكبر المتبرّعين.

ويعرف دونالد ترامب جونيور (42 عاما) بطلاقة لسانه وأسلوبه الهجومي ولا يخفي غضبه حيال من يعتبرهم أعداء والده -- بدءا من الإعلام واليساريين ووصولا إلى مسؤولي "الدولة العميقة" الذين يحاولون الإطاحة بالرئيس.

ويعرف عنه شغفه بالصيد وكثيرا ما يظهر بلحيته مرتديا بنطال جينز وقميص غير رسمي بينما يسعى لتصوير نفسه على أنه رجل عادي رغم كونه نجل الرئيس الأكبر.

ويتبنى أسلوبا هجوميا أكثر من والده على تويتر، حيث لديه 8,8 ملايين متابع بينما يرى البعض بأنه يطمح للرئاسة. 

ولديه خمسة أطفال من زوجته السابقة فانيسا هايدون ترامب. وأما شريكته حاليا فهي كيمبرلي غيلفويل، مقدمة البرامج سابقا على شبكة "فوكس نيوز" والمدافعة بشدة عن الرئيس ترامب.

وأما إيفانكا، شقيقة دونالد جونيور البالغة 38 عاما فهي رسميا "مستشارة الرئيس" وتعد بين أهم الشخصيات في دائرة البيت الأبيض.

وازدادت الاتهامات له بمحاباة أفراد عائلته بعدما حضرت اجتماعاته مع غيره من الرؤساء وظهرت إلى جانبه في الصور الرسمية لاجتماعات مجموعة العشرين مع باقي زعماء العالم.

وأعرب ترامب في 2018 عن رغبته بتعيينها مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة. كما سألها إن كانت ترغب برئاسة البنك الدولي، لكنها رفضت.

كما أن زوجها جاريد كوشنر هو أحد معاوني ترامب المقرّبين كذلك، إذ شملت مسؤولياته إشرافه على أجزاء كبيرة من استجابة الإدارة الأميركية لوباء كوفيد-19 وسياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط.

ولدى الزوجان ثلاثة أطفال.

وتولّى دونالد جونيور وشقيقه إريك (36 عاما) نظريا جميع أنشطة العائلة التجارية بينما يعمل الوالد وإيفانكا في واشنطن.

ويشارك إريك، نائب الرئيس التنفيذي لمنظمة ترامب، في منشورات العائلة الهجومية على وسائل التواصل الاجتماعي.

ولدى ترامب ابنة واحدة هي تيفاني كانت ثمرة زواجه الذي دام ست سنوات لمارلا ميبلز.

وابتعدت تيفاني إجمالا عن المشهد السياسي لكنها تحدّثت خلال المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري وحظيت مؤخرا بردود فعل متباينة على خطاب ألقته خلال مناسبة للمثليين داعمة لترامب.

أما نجل ترامب الأصغر بارون، فهو فتى طويل القامة يبلغ من العمر 14 عاما ويعيش في البيت الأبيض مع والده ووالدته ميلانيا ترامب -- السيّدة الأولى.

- عائلة بايدن -
شهد جو بايدن مأساتين في حياته كانت الأولى عندما قتلت زوجته الأولى وابنته بحادث سيارة عام 1972 والثانية عندما توفي نجله بو بالسرطان عندما كان في الـ46 من عمره عام 2015.

وتزوّج بايدن نيليا هانتر عام 1966 عندما كان يدرس القانون وكانت هي مدرّسة.

وكان جميع أطفالهما الثلاثة مع نيليا في طريقهم لشراء شجرة عيد الميلاد عندما اصطدمت سيارة العائلة بمقطورة جرار.

وقتلت نيليا وابنتهما ناومي البالغة من العمر عاما واحدا بينما أصيب بو وهانتر بجروح بالغة.

وربّى جو بايدن، الذي كان على وشك أن يصبح سناتورا، نجليه اللذين نجيا بمساعدة شقيقته فاليري. وعلى مدى سنوات، سافر بالقطار كل يوم لمدة ساعتين في كل اتجاه من منزل العائلة في ديلاوير إلى واشنطن.

وروى مرارا كيف أن علاقته بابنيه ساعدته في التعامل مع الفاجعة فيما كان يؤسس لمسيرته المهنية. وفي 1977، تزوّج من زوجته الثانية والحالية جيل.

وكان يُنظر إلى بو على أنه سيرث طموحات والده في الخدمة العامة ومهاراته السياسية. كما عمل في الجيش في العراق وتولى منصب النائب العام في ديلاوير.

لكن بو، الذي كان أبا لولدين، توفي بسرطان الدماغ عام 2015، بعد أقل من عامين على تشخيص مرضه. وبعد ذلك بفترة وجيزة، ألغى بايدن فكرة خوض انتخابات العام 2016 الرئاسية.

أما نجل بايدن الآخر، هانتر، فكان مدمنا على الكحول والمخدرات. وتم تسريحه من احتياطي سلاح البحرية عام 2014 بعدما أثبتت فحوص تعاطيه الكوكايين.

وتركّزت هجمات ترامب عليه قبيل انتخابات الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر.

ومنذ العام 2014 حتى 2019، بينما كان والده نائبا للرئيس آنذاك باراك أوباما، كان هانتر ضمن مجلس إدارة شركة "بوريسما" الأوكرانية للغاز.

واتهم ترامب منافسه في الانتخابات بالسعي للإطاحة بالنائب العام الأوكراني لحماية هانتر من تحقيق بشأن الفساد.

وأقر هانتر (50 عاما) بأنه أظهر "حكمة سيئة" في تعاملاته التجارية، لكنه نفى أن يكون ارتكب أي مخالفات.

وهانتر حاليا رسام يعيش في لوس أنجليس ولديه ثلاثة أبناء من زوجته السابقة كاثلين.

كما أن لديه طفلان آخران من زوجته الثانية ميليسا كوهين التي تزوجها العام الماضي بعد ستة أيام فقط على لقائهما.

أما جيل (69 عاما)، زوجة بايدن فهي مدرّسة تلعب دورا أساسيا في حملته الانتخابية وتظهر مرارا في المناسبات المرتبطة بالحملة. ولدى الزوجان ابنة واحدة تدعى آشلي وتبلغ من العمر 39 عاما.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم