الأحد - 07 آذار 2021
بيروت 17 °

إعلان

5 أسئلة لمعرفة شكل النصف الثاني لولاية بايدن

المصدر: "النهار"
الرئيس الأميركي جو بايدن - "أ ب".
الرئيس الأميركي جو بايدن - "أ ب".
A+ A-

على الرغم من أنّ ولاية بايدن الرئاسية الأولى بالكاد انطلقت، بدأ مراقبو الشأن الأميركي ومنذ فترة إلى إطلاق توقعات عن الانتخابات الرئاسية المقبلة. والأمر نفسه ينطبق، ربّما بشكل أحرى، على الانتخابات النصفية.  

ترى شبكة "أن بي سي" الإخبارية أنّ هنالك خمسة أسئلة أساسية تفترض إجابات عليها قبل معرفة ما إذا كان الرئيس بايدن سيتمكن من استكمال تنفيذ أجندته في النصف الثاني من ولايته، علماً أنّ "التاريخ ليس إلى جانب" الديموقراطيين. فحزب الرئيس خسر كل انتخابات نصفية تقريباً منذ الثلاثينات. وبشكل غالب، يعاني الحزب الفائز بالرئاسة من خسارة كبيرة في الانتخابات النصفية الأولى.

قال الناطق باسم اللجنة الجمهورية الوطنية مايكل ماك آدامز إنّ الجمهوريين فازوا بـ 28 من أصل 29 دائرة انتخابية تنافسية في مجلس النواب بسبب السياسات التي تقتل الوظائف والتي وعد بها خلال حملته الانتخابية ثم بدأ بتنفيذها حين دخل البيت الأبيض.

وتوقع أن تكون انتخابات 2022 أسوأ على الديموقراطيين من انتخابات 2020 النصفية. لكنّ الديموقراطيين يرون أنّه في حال نجح بايدن بمكافحة "كورونا" وتواصل الديموقراطيون مباشرة مع القواعد الانتخابية فـ "سيكافئهم الناخبون". أما الأسئلة الخمسة الكبرى فهي:

 

ما الذي سيفعله ترامب؟

قال الرئيس السابق في خطابه الوداعيّ إنّه "سيعود بشكل من الأشكال". يتمتع ترامب بقاعدة شعبية كبيرة بين الجمهوريين ولم يندم سوى 5% على التصويت له بعد اقتحام الكونغرس. نجح الديموقراطيون بشكل أفضل حين ذهبوا إلى الانتخابات من دون أن يكون ترامب على القائمة، كما في 2018 وانتخابات مجلس الشيوخ في جورجيا. وقال المسؤول الديموقراطي تايلر لو إنّ الكثير من الناس قد ينسون كلماته الفظة لكنهم لن ينسوا الهجوم على الكابيتول.

 

ما الذي سيحصل للجمهوريين؟

حتى لو بقي ترامب في ملاعب الغولف، سيواجه الجمهوريون إشكالية حول نفوذهم ومستقبلهم. يريد البعض التشديد على الترامبية، والآخرون يريدون تخطيها. يتوقع الاستراتيجي الجمهوري مات غورمان حدوث انتخابات تمهيدية تنافسية إن لم تكن محتدّة لاختيار أسماء المرشحين في جورجيا وأريزونا وولايات أخرى. لكن الجمهوريين وجدوا أنفسهم في مواقف مشابهة بعد انتخابات 2008. وكذلك فعل الديموقراطيون بعد انتخابات 2016.

 

ماذا عن القواعد الشعبية؟

في السابق، واجه الديموقراطيون صعوبة في حشد قواعدهم خلال الانتخابات غير الرئاسية. وبعد أربع سنوات من التظاهر والتبرع والقلق قد يرغب ناخبو الحزب بالابتعاد عن السياسة. يواجه الجمهوريون تحدياتهم الخاصة في تعبئة قواعدهم من دون ترامب خصوصاً إذا أعلن أنّ الجمهوريين خانوه.

وتحدث بعض المانحين الجمهوريين الكبار عن عدم جمعهم التبرعات لصالح الحزب بعد الاعتداء على الكابيتول. وترى جيسيكا تايلور التي تحلل شؤون انتخابات مجلس الشيوخ أن الديموقراطيين استثمروا قاعدتهم المانحة على المواقع الإلكترونية أفضل من الجمهوريين. قد يفشل هؤلاء في الاستثمار بالنجاح نفسه لأنّ بايدن ليس وجهاً مثيراً للانقسام مثل ترامب.

 

ماذا عن بايدن؟

دخل أوباما وترامب البيت الأبيض مع سيطرة كاملة على واشنطن ثم واجها معارضة داخلية فورية. ترامب مع مسيرة النساء، وأوباما مع حزب الشاي. ويوافق الاستراتيجيون من كلا الحزبين على أن بايدن ليس مثيراً للانقسامات بمقدار ما هي عليه الحال مع ترامب وأوباما.

وسيجد المحافظون وقتاً صعباً في تحويل بايدن إلى "بعبع"، كما فعلوا مع هيلاري كلينتون. هل بإمكان بايدن وقف الجائحة وإنعاش الاقتصاد؟ هل تواجه إدارته فضائح؟ غالبية الإدارات تواجهها بحسب التقرير.

 

كيف ستكون الخرائط؟

لا تزال غالبية الولايات تعيد رسم دوائرها الانتخابية بعد الإحصاء السكاني الذي يحصل مرة كل عقد. يُتوقع أن تخسر بعض الولايات مقاعد في الكونغرس بسبب تقلص حجمها السكاني مثل نيويورك، ويُتوقع العكس بالنسبة إلى ولايات أخرى مثل تكساس. يعتقد غورمان، الاستراتيجي الجمهوري، أن حزبه مهيأ جداً لاستعادة مجلس النواب، لكن تتبقى معرفة كيفية إعادة رسم الدوائر الانتخابية.

من المرتقب أن يتمتع الجمهوريون باليد العليا في 2022 لكن ليس بشكل كبير كما في 2010. لكن الخريطة ثابتة في مجلس الشيوخ. سيكون على الديموقراطيين الدفاع عن مكاسبهم الأخيرة في جورجيا. ولديهم مقاعد لإعادة الانتخابات في نيوهامشير ونيفادا حيث فاز بايدن بصعوبة.

في الجانب الجمهوري، ثمة معركة على مقعد في بنسلفانيا التي فاز بها بايدن. والجمهوريّ الترامبيّ رون جونسون يواجه معركة أخرى في ويسكونسن التي كسبها الرئيس الحالي. سيكون على الجمهوريين أيضاً الدفاع عن مقاعد في ولايات تنافسية مثل كارولاينا الشمالية وفلوريدا.

 

 

 

JAN. 22, 202103:

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم