الجمعة - 04 كانون الأول 2020
بيروت 17 °

إعلان

وفد حكومي إماراتي وصل إسرائيل في أول زيارة رسمية... توقيع 14 اتفاقية وإلغاء التأشيرات

المصدر: (أ ف ب- رويترو)
طائرة إماراتية تهبط في مطار بن غوريون (أ ف ب).
طائرة إماراتية تهبط في مطار بن غوريون (أ ف ب).
A+ A-
وصل وفد إماراتي رسمي إلى إسرائيل، اليوم، في أول زيارة من نوعها بعد أن أقام البلدان علاقات طبيعية الشهر الماضي بموجب اتفاق توسطت فيه الولايات المتحدة وكانت المخاوف من إيران أحد دوافعه الرئيسية.

وهبطت طائرة تابعة لشركة الاتحاد للطيران تقل مسؤولين بالحكومة الإماراتية تضم وزيري الاقتصاد والمال يرافقهم شخصيات أميركية في مطار بن غوريون حيث كان في استقبال الوفد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الخارجية جابي أشكينازي ووزير المال إسرائيل كاتس.

وقال نتنياهو لدى استقبال الوفد في تل أبيب: "سنربط إسرائيل والإمارات بطرق مختلفة وصولاً إلى شرق آسيا ونستثني مواطنينا من التأشيرات".

وأضاف: "نشهد على صناعة تاريخ جديد في المنطقة، وسنوقّع 4 اتفاقيات ستغير مسار شعبي الإمارات وإسرائيل".

بدوره، أبدى وزير الدولة للشؤون المالية حميد الطاير عن سعادته برئاسة أول وفد إلى إسرائيل، مشدداً على أن الاتفاقيات ستعزز العلاقات الثنائية.

كما شدد الوزير الإماراتي على أن بلاده ملتزمة بحرية تنقل الأفراد ورؤوس الأموال، قائلاً: "نحن من الدول الرائدة من حيث أداء الاقتصاد".

وكشف أنّ "الاتفاقيات مع إسرائيل متعددة الفائدة والأوجه، ومن شأنها تعزيز العلاقات الثنائية".

من جهته، أكد وزير الخزانة الأميركية ستيفن منوتشن أن "الاتفاقيات المبرمة ستعزز اقتصادات المنطقة".

ولفت إلى أن "الاتفاقيات بين الإمارات وإسرائيل بنيت على أساس تعزيز أمن المنطقة وتحقيق رفاهية اقتصادية لجميع الدول في غياب محاولات لتحقيق السلام في المنطقة لأكثر من 25 عاماً".

ووقعت كل من الإمارات وإسرائيل 14 اتفاقية أبرزها اتفاقية لإلغاء تأشيرة دخول الأفراد لكلا البلدين.
وكان مسؤولون إسرائيليون أعلنوا، في وقت سابق، أنّ الزيارة التي تستغرق خمس ساعات ستقتصر على المطار بسبب المخاوف من فيروس #كورونا.

وأصبحت الإمارات والبحرين في أيلول أول دولتين عربيتين توقعان اتفاقات لإقامة علاقات رسمية مع إسرائيل منذ ربع قرن في خطوة قالت واشنطن وحلفاؤها إنها ستعزز السلام والاستقرار في المنطقة غير أن الفلسطينيين رفضوها.

وخلال الرحلة إلى تل أبيب، أمكن سماع صوت الطيار الإماراتي وهو يقول: "هذه لحظة تاريخية لدولة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل ونتطلع إلى السلام... في المنطقة" وذلك في مقطع فيديو نشره عبر "تويتر" آري بيركويتز المبعوث الأميركي في الشرق الأوسط.

من جهة أخرى، رافق وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين وبيركويتز الوفد الإماراتي وعلى رأسه وزير الاقتصاد عبد الله بن طوق المري ووزير الدولة للشؤون المالية عبيد حميد الطاير، وفقاً لما ذكرته متحدثة باسم وزارة الخارجية في الإمارات.

وكان المسؤولان الأميركيان قد رافقا وفداً إسرائيلياً زار البحرين يوم الأحد لحضور مراسم التوقيع على إقامة العلاقات الرسمية.

وقد وقعت إسرائيل والإمارات عدة صفقات تجارية منذ منتصف آب عندما أعلنتا عن إقامة العلاقات الكاملة.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم