الخميس - 15 نيسان 2021
بيروت 15 °

إعلان

البرلمان الأوروبي يطلب تفسيراً من أنقرة عن خطأ بروتوكولي بحق فون دير لايين

المصدر: النهار
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان-الى اليمين- ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال وبدت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين واقفة بلا مقعد في القصر الرئاسي بأنقرة الثلثاء.   (أ ف ب)
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان-الى اليمين- ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال وبدت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين واقفة بلا مقعد في القصر الرئاسي بأنقرة الثلثاء. (أ ف ب)
A+ A-
 
تعرضت رئيسة المفوضية الأوروبية الألمانية أورسولا فون دير لايين لإهانة الثلثاء، بعدما اضطرت الى الجلوس على مقعد جانبي خلال اجتماع عقدته ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أنقرة.
وأثار المشهد الذي تم تصويره جدلا في بروكسيل.
وقال الناطق باسمها إريك مامر الأربعاء :"فوجئت الرئيسة فون دير لايين. قررت التغاضي وإعطاء الأولوية للجوهر. لكن هذا لا يعني أنها لا تولي أهمية للحادثة".
وتمتمت وزيرة الدفاع الألمانية السابقة وبدت ذاهلة في الفيديو، الذي انتشر على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي. وظهرت لا تعرف أين تجلس بينما جلس رئيس المجلس الأوروبي والرئيس التركي على كرسيين يتوسطان القاعة.
وجلست أورسولا فون دير لايين بعد ذلك على أريكة قبالة وزير الخارجية التركي الذي يعدّ منصبه أدنى منها في التسلسل الهرمي للبروتوكول.
وقال الناطق باسمها :"تتوقع السيّدة فون دير لايين أن تعامل وفقا لقواعد البروتوكول، وطلبت من مكتبها ضمان عدم تكرار هذا النوع من الحوادث في المستقبل". وأوضح أنّ "رئيسي المؤسستين (الأوروبيتين) لهما رتبة البروتوكول نفسها". ومع ذلك، قال المجلس الأوروبي إنّ لرئيسه الاسبقية على مستوى البروتوكول الدولي.
وأكد مامر أنه "يعود الى السلطات التركية المسؤولة عن الاجتماع أن توضح سبب عرض هذا النوع من المقاعد على السيدة فون دير لايين"، موضحا أن وفدا من الاتحاد الاوروبي في أنقرة شارك في التحضيرات.
وصرح مسؤول تركي ل"وكالة الصحافة الفرنسية" ان "أي تدبير لم يتخذ خارج إطار ما طلبه وفد الاتحاد الاوروبي الذي أعد للزيارة".
 
مرحلة حساسة 
وقعت الحادثة في مرحلة ديبلوماسية حساسة يسعى خلالها الاتحاد الأوروبي وتركيا إلى إحياء علاقاتهما بعد عام من التوتر.
ولا يخفي الأوروبيون مخاوفهم في شأن انتهاكات الحقوق الأساسية في تركيا، وخصوصا قرار الرئيس التركي الانسحاب من اتفاقية اسطنبول لمكافحة العنف ضد المرأة والأطفال.
وبدت فون دير لايين صريحة في ختام الاجتماع، إذ قالت في المؤتمر الصحافي :"إنّي أشعر بقلق عميق لانسحاب تركيا من اتفاقية اسطنبول". وأضافت :"يتعلق الأمر بحماية النساء، وحماية الأطفال من العنف، ومن الواضح أن هذه إشارة خاطئة الآن". وشددت على أن "قضايا حقوق الإنسان غير قابلة للتفاوض".
كما قال الناطق باسمها الأربعاء إنّ "مسألة حقوق الإنسان تحتل أولوية قصوى في سياق العلاقة بين الاتحاد الأوروبي وتركيا"، مضيفاً أنّها "ستؤخذ في الاعتبار ضمن القراءة العامة التي ستقدّم أمام الزعماء الأوروبيين في قمتهم في حزيران ".
وأثارت الحادثة التي تعرضت لها أول امرأة تتولى أحد أرفع منصبين في الاتحاد الأوروبي غضب العديد من النواب الأوروبيين في بروكسيل.
 
البرلمان الأوروبي  
وعبرت الكتل السياسية الكبرى في البرلمان الأوروبي عن أسفها لمشهد عدم الوحدة الذي ظهر في انقرة الثلثاء بين رئيسي المفوضية والمجلس خلال لقائهما ارودغان وطلبا منهما المجيء لتفسير الوضع في جلسة عامة.
وأثار المشهد الذي تم تصويره صدمة لدى العديد من النواب الأوروبيين.
وقال الألماني مانفريد ويبير رئيس كتلة الحزب الشعبي الأوروبي (يمين مؤيد لاوروبا) إن " اللقاء في أنقرة الذي عقده الرئيسان فون دير لايين وميشال كان يفترض أن يوجه رسالة حزم ووحدة المقاربة الأوروبية حيال تركيا".
وأضاف : "يا للأسف أظهر رمز شقاق، لم يعرف الرئيسان كيف يقفان جبهة موحدة حين كان يلزم الأمر. ننتظر المزيد من السياسة الخارجية لأوروبا". وطلب عقد نقاش في جلسة عامة.
ومن جهتها طلبت رئيسة كتلة الاشتراكيين والديموقراطيين الاسبانية ايراتشي غارسيا بيريز جلسة استماع لرئيسي المفوضية والمجلس "لتوضيح ما حصل" ومعرفة "كيفية فرض احترام المؤسسات الاوروبية".
والتعليقات الأشد صدرت من سياسيين فرنسيين في وقت تشهد فيه العلاقات بين فرنسا وتركيا توترا شديدا.
وأعلن وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمان بون "انها صور مؤلمة! أرفض فكرة أوروبا ساذجة وضعيفة". وأضاف لقناة "بي أف أم بيزنس" الأربعاء "إنها إهانة سنعمد إلى تصحيحها لكن يجب ألا نسمح بحدوث مثل هذه الأمور".
وقال:"نتعامل مع محاورين، الرئيس التركي، يعرفون قوة الصور وقيمة الرمز. وعلينا أن نكون أقوى وأكثر حزما في هذا الخصوص".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم