الأربعاء - 12 أيار 2021
بيروت 24 °

إعلان

بين "محادثات فيينا" و"محادثات بغداد" إلى أين؟

المصدر: النهار
الدكتور ناصيف حتي
Bookmark
محادثات فيينا (أ ف ب).
محادثات فيينا (أ ف ب).
A+ A-
الجولة الثالثة من المحادثات /المفاوضات غير المباشرة الاميركية -  الايرانية بغية إحياء خطة العمل الشاملة المشتركة او اتفاق 5+1 (القوى الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا) مع ايران، تشهد تقدما "ولو ببطء ومن دون توتر" كما اعلن اكثر من مشارك. يقوم الاوروبيون خصوصا بالتوسط حتى تعود واشنطن الى الاتفاق، محاولين ايجاد صيغة جامعة تسقط لعبة الشروط والشروط المضادة التي يطرحها الطرفان، والتي هي في نهاية الامر سمة طبيعية في مفاوضات من هذا النوع في قضية تحمل تأثيرات اساسية في المسرح الاستراتيجي الشرق الاوسطي.  البعض في المنطقة يتصور او يتمنى او يتخوف من مواقع سياسية مختلفة من اننا امام احتمالات ثلاثة: اولها، ما صار يسمى العودة الى "نموذج اوباما"، اي عودة واشنطن الى الاتفاق النووي من جديد مع بعض الضمانات التي تريدها وترك "يد ايران حرة" في المنطقة. ثاني هذه الاحتمالات او التمنيات توخياً للدقة قوامه ان واشنطن ستصر أو يجب ان تصر على سلة شروط مترابطة تشمل، الى الجانب النووي، كلاً من الصواريخ البالستية الايرانية والسياسات التدخلية في المنطقة ايا كانت عناوينها او الاطراف التي تقوم بها نيابة عن ايران ولمصلحتها. انه "نموذج ترامب" وهو مستبعد كما تدل كل...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم