الخميس - 29 تشرين الأول 2020
بيروت 28 °

إعلان

كارلوس غصن يطلق برنامج إدارة الجامعات والأعمال في لبنان

المصدر: "رويترز"
كارلوس غصن يطلق برنامج إدارة الجامعات والأعمال في لبنان.
كارلوس غصن يطلق برنامج إدارة الجامعات والأعمال في لبنان.
A+ A-

أطلق رجل الأعمال اللبناني كارلوس غصن، وهو رئيس مجلس إدارة تحالف نيسان ورينو السابق، برنامجاً لإدارة الجامعات والأعمال في لبنان الغارق في أزمة اقتصاديّة وسياسيّة واجتماعيّة بسبب سوء إدارة الشركات وفساد الحكّام.


وبعد تسعة أشهر على وصول غصن إلى لبنان قادماً من اليابان، حيث كان يواجه اتهامات بارتكاب مخالفات مالية ينفيها - إلى بيروت، كشف عن خطّة لتغيير كلّية إدارة الأعمال في جامعة الرّوح القدس بالكسليك (USEK)، وهي جامعة خاصة في شمال العاصمة اللبنانية.


وعمل غصن على تعزيز صناعات شركات السيارات اليابانيّة والفرنسيّة قبل أن يواجه المحاكمة، وهو الآن يقدّم برامج تدريبيّة متقدّمة وعالية التقنيّة لكبار المديرين والشركات الناشئة بهدف خلق فرص عمل جديدة.


وقال غصن إنه اختار العمل مع هذه الجامعة بدلاً من الجامعات اللبنانية الكبرى لأنّه يفضّل المؤسسة التي تجمع عدداً كبيراً من الطلاب من مختلف الطبقات الاجتماعيّة وليس الأثرياء فقط.


وقال غصن في حديثه لـ"رويترز" خلال مؤتمر صحفي لبرنامج الجامعة الجديد: "من الواضح أنّني لست مهتمّاً بالسّياسة لكنّني سأكرّس الوقت والجهد لدعم لبنان خلال هذه الفترة العصيبة".


وأضاف: "إنّ الهدف الأساسي هو خلق فرص عمل من أجل السّماح للمجتمع اللبناني بإعادة إعمار بلاده".


وأعلن غصن، الذي تواصلت معه جامعة الرّوح القدس في الأسابيع التي تلت وصوله إلى لبنان في نهاية كانون الأوّل، إنّ البرامج تهدف إلى تقديم مساعدة عمليّة، وسوف يساعد في الإشراف عليها.


وتابع غصن إنّ عدداً من رجال الأعمال العالميين وافقوا على تقديم دورات مجانيّة، مثل الرئيس التنفيذي لشركة جاكوار ولاند روفر تييري بولوري، ونائب الرئيس السابق لشركة 'غولدمان ساكس' كين كيرتس، والمستثمر في رأس المال المجازف ريموند دبانة.


وأنهى حديثه قائلاً: "سأساعد قدر ما أستطيع بهدف إعادة بناء الاقتصاد من خلال العمل على حلّ المشاكل التي يواجهها جميع اللبنانيين اليوم".

 
 

الكلمات الدالة