إعلان

مهرجان طيران الإمارات للآداب.. فعاليات مميزة بانتظار الحضور

محمد شهابي
محمد شهابي
صورة من مهرجان طيران الإمارات
صورة من مهرجان طيران الإمارات
A+ A-

أعلن مهرجان طيران الإمارات للآداب لعام 2021، انطلاق فعالياته خلال الفترة من 29 كانون الثاني إلى 13 من شباط المقبل، مستضيفًا نخبة ممميزة من الأدباء والمفكرين والشخصيات المؤثرة، أبرزهم ملالا يوسفزاي، كأصغر فائز بجائزة نوبل للسلام، وعدد من كبار الكُتّاب مثل التركية إليف شافاك، وأمين معلوف، وليمن سيساي.

 

 

ويتميز البرنامج الذي تم تطويره هذا العام بمزيج من العروض الحية، والجلسات الافتراضية التي تجمع الأدب، والفنون، والعلوم، والشؤون المعاصرة، والعروض السينمائية، وفنون الأداء، إضافة إلى فنون الطهي. وسوف يتم بث العديد من الجلسات على الهواء مباشرة لتمكين  من لا يستطيعون الحضور من متابعة فعالياته.

ويستضيف المهرجان أصواتاً ومواهب جديدة في العديد من الجلسات والفعاليات في إطار موضوع دورة 2021، "لنغيّر الحكاية"، الذي يعبّر عن روح عصرنا.  وبالرغم من اتخاذ مؤسسة الإمارات للآداب كافة التدابير والإجراءات الوقائية من فيروس "كوفيد-19" لضمان سلامة الجمهور،  إلا أن كافة الفعاليات والبرامج والفقرات ستبقى على ما اعتاد عليه جمهور المهرجان، وتشتمل على البرامج الترفيهية المحفزة للتفكير، والحوارات الأدبية الثرية، والمناقشات التي تجمع بين الفائدة والمتعة، والفعاليات الشعرية الرائعة، وورش العمل.

وعن هذه الدورة، قالت مديرة مهرجان طيران الإمارات للآداب، أحلام بلوكي: "لقد تغير العالم بعد مهرجان 2020، وتغيرنا جميعاً بفعل ظروف العام الماضي. وعلى الرغم من أن الظروف قد جعلت بعض فعاليات مهرجاننا المعتادة غير ممكنة التنفيذ في 2021 بشكلها المعتاد، إلا أننا سعداء لأننا سنستضيف جلسات مباشرة مرة أخرى".

 
 

وأضافت: "نرغب جميعاً في اتخاذ المزيد من الخيارات الإيجابية في حياتنا، وبالتمتع بقدر من الترفيه والمرح،  ومع بداية السنة الجديدة لابد من بداية جديدة، ونأمل أن نتمكن جميعاً من أن "نغيّر الحكاية" في عام 2021".

ويُقام مهرجان طيران الإمارات للآداب 2021 بالشراكة مع الراعيين المؤسسيّن، طيران الإمارات، وهيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة المختصة بالتراث والفنون والثقافة في الإمارة.

وفي هذه المناسبة، قالت هالة بدري، مدير عام هيئة الثقافة والفنون في دبي "دبي للثقافة": إن دعمنا لمهرجان طيران الإمارات للآداب منذ انطلاقه في عام 2009، والذي بات من أبرز المهرجانات الأدبية العالمية، وأهم احتفالية أدبية عربية تحتفي بالكلمة المكتوبة والمقروءة ينبع من إيماننا المطلق بأهمية الوعي والتبادل الثقافي بين مختلف الأمم والشعوب.

وتابعت: نسعى من خلال رعايتنا لفعاليات هذا المهرجان إلى إبراز المواهب الثقافية الإماراتية، وإفساح المجال لهم للتعرف إلى إبداعات نظرائهم من الدول الأخرى حول العالم.

وأوضحت المؤسسة أنه سيتم طرح التذاكر للبيع حصرياً  لأصدقاء مؤسسة الإمارات للآداب المؤسسة في 13 من كانون الثاني2021، قبل 24 ساعة من طرحها للجمهور بتاريخ 14 كانون الثاني2021.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم