إعلان

أزياء رجاليّة للموظفين العاملين من المنزل فرضتها كورونا

ربيع الحسامي
ربيع الحسامي
موضة
موضة
A+ A-
تكاد جائجة كورونا أن تتحكم بحياتنا الزوجية حتى، فبعدما أبعدتنا عن حياتنا اليومية من رياضة ونزهات بسبب الحجر المنزلي، تحكمت أيضاً بعملنا وأجبرتنا على العمل من داخل المنزل عبر تطبيقات بالصوت والصورة لعقد الاجتماعات ربما وغيرها من الأمور. 
 

وفي الوقت الذي يُقال لنا دائماً إنه يجب أن نرى الجانب الإيجابي للأشياء، وبقدر ما قد يبدو الأمر صعباً، هناك أيضًا طرق تساعدنا على التأقلم مع الوضع الجديد الذي فرضه علينا الفيروس المستجد. 

وخلال العمل من المنزل، يتمكّن الموظف من كسب وقت إضافي للنوم في فترة الصباح خاصة وأنه غير مضطر لمواجهة أزمة المرور والتفكير بشكل مكثف حول الملابس التي سيرتديها.

ولعل هذا ما دفع علامة الأزياء الرجالية Henri Vezina إلى إصدار مجموعة "نصف مستور أم نصف عار؟"، وأرفقتها بحملة إعلامية مكثفة للترويج لها.

 
ومنذ أن تم استبدال الاجتماعات الواقعية باجتماعات افتراضية، نجحت مجموعة Henri Vézina الجديدة في توفير ملابس رسمية من الجهة العلوية فقط في حين أن القسم السفلي يمكن للموظف أن يرتدي ما يشاء كون الاجتماعات تتركز على الوجه والشكل العلوي، وأن الكاميرا تلتقط فقط هذا الجزء من الجسم.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم