إعلان

بالفيديو: عنصري ألماني يعتدي على شاب عربي

محمد شهابي
محمد شهابي
صورة مقتطعة من الفيديو للشاب العنصري
صورة مقتطعة من الفيديو للشاب العنصري
A+ A-
على الرغم من أنّ ألمانيا قد قطعت أشواطًا للتخلص من العنصرية، إلا أنّ صعود اليمين المتطرف في العالم كلّه، نتيجة توافد المهاجرين والضائقة الاقتصادية العالمية، ساهم في إعادة نموها خاصة في ألمانيا.
 
وانتشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر شابًا ألمانيًا يعتدي على مراهق سوري لا يتجاوز من العمر الـ 17 عامًا، في أحد قطارات ولاية تورينغن.
 
 
ويظهر الفيديو الشاب الألماني بحالة هستيرية، لا يعلم سببها، وعندما شاهد المراهق جالسًا وعليه ملامح عربية، اقترب منه وسأله وهو يصرخ في وجهه "أيها الحقير الصغير، من أين أنت؟"، ويبدو في الفيديو أنّ المراهق السوري، لم يبادل الشاب الألماني الحديث، بل ظلّ ساكنًا مكانه.
 
فعاود الشاب الصراخ في وجهه، وقال: "جئت إلى بلدي كحيوان أحمق، عد من حيث جئت!"، ليقوم بعدها برفع قدمه وركله على وجهه، حينها سقط هاتف المراهق السوري أرضًا. فقال له الألماني، شاتمًا ومستهزئاً "اتصل بأبيك وأمك الآن أيها (..) احنِ رأسك إلى الأسفل عندما أتحدث إليك". ليقوم بعدها بالتقاط هاتف المراهق وكسره.
 
الفيديو انتشر في ألمانيا كالنار في الهشيم، ما دفع بالساسة الألمان إلى استهجان ما حصل، فعلّق حاكم ولاية تورينغن، "تأثرت بما حصل للفتى السوري، الشرطة تابعت الاعتداء العنصري من الشاب الجبان والعدواني، ضد شخص أعزل، وأطمئنكم لقد تمّ اعتقال العنصري بعد التعرف إليه وملاحقته".
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم