إعلان

الملكة اليزابيث: ما نريده هو أن نتعانق فحسب

محمد شهابي
محمد شهابي
الملكة اليزابيث
الملكة اليزابيث
A+ A-
في خطاب ملهم ومؤثر، أرسلت ملكة بريطانيا، الملكة اليزابيث، رسالة تهنئة لعموم البريطانيين ومن يعترفون بمنصبها لتهنئتهم بمناسبة احتفالات عيد الميلاد، اعتبرت فيها أنّ ما يريده العالم اليوم كهدية لهم هو مجرد العناق.
 
وأضافت الملكة في خطابها المسجل، "الاحتفالات ستكون وقتًا عصيبًا لمن فقدوا أحباءهم جراء فيروس كورونا، ومن لم يتمكنوا من ملاقاة ذويهم بسبب القيود المفروضة على الحركة، لكن لا تنسوا أنكم لستم وحدكم، ففي قلبي دعوات لكم".
 
وتابعت الملكة البالغة من العمر 94 عامًا، "ملايين البريطانيين لم ولن يتمكنوا من الاحتفال بعيد الميلاد هذا العام، إلا أنّ الأمل مربوط بالمستقبل".
 
وقالت الملكة، "سيشوب هذا العام الكثير من الحزن والحداد على فقد الأحباء، وسنفتقد أصدقاءنا وعائلاتنا بسبب المسافات التي تفصلنا كإجراءات السلامة، بينما كل ما نريده خلال هذه الفترة العصيبة هو عناق أو مصافحة حارّة".
 
وحتى الملكة إليزابيث لم تنظم احتفالاتها المعتادة بعيد الميلاد، إنما تقضي وقتًا من الراحة في قلعة وندسور مع زوجها الأمير فيليب والذي يبلغ 99 عامًا.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم