إعلان

بالفيديو: "مرمورة" تهجر أبيها.. مثال حي عن هجرة الشباب اللبناني

سهيل وابنته ميرا
سهيل وابنته ميرا
A+ A-
اعتاد اللبنانيون على متابعة سهيل صقر وابنته ميرا، على مواقع التواصل الاجتماعي، للاستماع إلى أصواتهم العذبة ومتابعة يومياتهم التي ينشرونها على حساباتهم، إلا أنّ حدثًا محزنًا فاجأ الجميع، حدث قد يدفع هذه العائلة الجميلة إلى التفكك، مرتبطة بنية ميرا السفر والهجرة خارجًا.
 
وفي مقطع مصور نشر على حساب سهيل على موقع يوتيوب، وانتشر كالنار بالهشيم بين اللبنانيين، غنا سهيل و "مرمورة" مودعين بعضهما البعض، فقال سهيل: "يا بلادي المقهورة، صفيتي مهجورة، رح تتركني لحالي وتسافر مرمورة".
 
لترد ميرا عليه: "يا أغلى أحبابا، لا تزعل ع غيابا، خمس سنين يا بابا وبرجعلك دكتورة".
 
ويتابع سهيل: "رحتي وتركتيني، كيف بكفي سنيني، ومينو اللي بداويني وجروحي معصورة".
 
لتغني ميرا حزينة: "بعرف جرحك قاسي، وقلبي منو ناسي، يلعن هالسياسة يلي حطتنا بالجورة".
 
ويعدّ مقطع الفيديو هذا مثال صغير، عن حجم معاناة مئات العائلات اللبنانية، التي هاجرت جميعها أم افترقت عن بعضها البعض، بسبب غياب فرص العمل والأوضاع الأمنية والاجتماعية الصعبة في لبنان.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم