إعلان

أستاذ عراقي يبتكر طريقة طريفة لتشجيع طلبته الصغار

ربيع الحسامي
ربيع الحسامي
أستاذ موسيقى
أستاذ موسيقى
A+ A-

تداول روّاد مواقع التواصل الإجتماعي مقاطع فيديو يصورها معلم عراقي مع طلبته في إحدى المدارس وينشرها في حساباته بمواقع التواصل، وهي عبارة عن أغانٍ وأناشيد يرددها العراقيون في المناسبات المختلفة. ولا يشبه المعلم علاء الخالدي غيره من المدرسين، فهو يقدّم الدروس بطريقة لافتة وفريدة من نوعها، دفعت طلبته إلى حب ما يقدمه، لدرجة أن التغيب عن حصصه بات مستحيلاً.

ويعمل الخالدي معلما للتربية الموسيقية في إحدى مدارس بغداد، وهو درس نادراً ما يوجد في المدارس العراقية، خصوصاً الحكومية منها. 

وتسبب ذلك في معاناة المعلم الشاب في بداية عمله بالمدرسة، حيث لم يتقبل معظم الأهالي وجود درس للموسيقى في مدرسة أبنائهم، لكن بعد أن اطّلعوا على المحتوى الذي يقدمه، تراجعوا عن آرائهم وتقبلوا فكرة تعلم أبنائهم الموسيقى.

ولم تغب السياسة عن المحتوى التعليمي، حيث نشر علاء الخالدي الذي يعتبر أحد الداعمين للاحتجاجات الشعبية عبر حساباته على إنستغرام وتويتر، مقاطع فيديو لأغان مع أطفال مدرسته، سبق أن غناها المحتجون في ساحات التظاهر والاحتجاج السلمي في عدة مدن عراقية.

وينشر الخالدي كل مدة مقاطع فيديو في حساباته بمواقع التواصل مع طلبته، لنشر الفكرة التي يتبناها وسعيا منه لتعميمها على المدارس العراقية.

 
 
 
 




الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم