إعلان

فضيحة... نواب لبنان يسرقون لقاحات كورونا!

محمد شهابي
محمد شهابي
صورة للمجلس النيابي منعقدًا
صورة للمجلس النيابي منعقدًا
A+ A-
كشف الصحافي في وكالة رويترز العالمية، تيمور أزهري، عن توجه مجموعة من النواب في البرلمان اللبناني للحصول على لقاح كورونا الذي تمّ استيراده وفقًا لاتفاق مع البنك الدولي.
 
الفضيحة في الموضوع، أنّ الاتفاق الحاصل بين لبنان والبنك الدولي، يمنع حصول الساسة على اللقاح، إلى حين الانتهاء من تطعيم الأطقم الطبية والمواطنين ممن أعمارهم تزيد على 75 عامًا.
 
تيمور كشف في تغريدته عبر حسابه على تويتر، امتناع المجلس النيابي عن الموافقة على حضور وسائل الإعلام خلال عملية تلقيح النواب، مؤكدًا حصوله على معلومات نيابية عن تلقيح مجموعة من النواب ممن تزيد أعمارهم عن 75 عامًا خلال وقت لاحق هذا اليوم.
 
بدوره ردّ مدير دائرة المشرق في البنك الدولي، ساروج كومار، على تغريدة أزهري كاتبًا: "هذا لا يتماشى مع الخطة الوطنية المتفق عليها مع البنك الدولي، وسنسجل خرقًا للشروط والأحكام المتفق عليها معنا للتطعيم العادل والمنصف. على الجميع التسجيل وانتظار دورهم". وأضاف: "لا واسطة هنا".
 
ليعود ويردّ كومار لاحقاً: "بعد أن تأكدنا من هذا الانتهاك، قد يعلّق البنك الدولي تمويل اللقاحات ودعم استجابة كوفيد19 في جميع أنحاء لبنان! أناشد الجميع، أعني الجميع، بغض النظر عن منصبكم، الرجاء التسجيل وانتظار دوركم". مرفقًا تغريدته بهاشتاغ #Nowasta أي لا للواسطة، مع ذكر اسم وزير الصحة حمد حسن.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم