إعلان

لأول مرّة... عرضُ فيديو لجاسوس إسرائيلي يمشي في أحياء دمشق

محمد شهابي
محمد شهابي
الجاسوس إيلي كوهين خلال تواجده في سوريا
الجاسوس إيلي كوهين خلال تواجده في سوريا
A+ A-
تعرض قناة "آر تي" الروسية الرسمية، فيديو نادراً وقديماً، ضمن فيلم وثائقي من إعدادها، يظهر فيه الجاسوس الإسرائيلي "إيلي كوهين"، وهو الذي اكتشفت سوريا أمره بعد أربع سنوات من تجسسه عليها لصالح إسرائيل.
 
وفي لقطة صغيرة وقصيرة مدتها لا تتجاوز الأربع ثوان وتظهر في الدقيقة الأولى من الفيلم، يظهر إيلي كوهين متمشيًا في شوارع دمشق، حيث أقام فيها عام 1961، قبل أن تعتقله سوريا وتحاكمه في جلسات علنية على التلفزيون، حيث قال في إحدى الجلسات: "أنا مبعوث ولست بجاسوس"، ثم انتهى أمره بالإعدام شنقًا في ساحة وسط العاصمة السورية.
 
وبإعدام كوهين انتهت قصته، الذي ادّعى فيها أنه وُلد باسم "كامل أمين ثابت" في دمشق، وهاجر منها طفلًا مع والديه السوريَّين إلى الأرجنتين، ثمّ عاد ليعيش فيها كمواطن اختارها للعمل والاستقرار، إلا أنه لم يكن سوى جاسوس، إذ تمكن من الوصول إلى الشخصيات السياسية والعسكرية، وأصبح من المقربين منهم.
 
هذا ويتحدث الوثائقي، الذي سيعرض قريبًا، عن إمكانية أن تعيد سوريا رفات كوهين، وهو المدفون في مكان سري بدمشق، مقابل صفقة تبادل مع إسرائيل برعاية روسية.
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم