إعلان

؟لماذا نتحوّل إلى دببة في الشتاء

المصدر: صيحات
ياسمين الناطور
المعروف عن الدببة أنها تنام في فصل الشتاء
المعروف عن الدببة أنها تنام في فصل الشتاء
A+ A-

 يتحول البعض منّا إلى "دبّ" في فصل الشتاء، يجعلنا لا نفعل شيئاّ سوى الأكل والنوم والهروب من الالتزامات، ولهذه الأفعال أسباب عدة يمكن التخلص منها بممارسة وإضافة بعض التغييرات إلى يومنا... فلنتعرَّف إلى الأسباب، وما هي حلولها.

 
 
 

أسباب الكسل الشتوي:

التغيرات المناخية: الجو البارد، هطول الأمطار وصوت البرق، يمنح البعض الشعور بالكسل، ويدفعنا إلى تأجيل العديد من المهام التي وجب علينا فعلها خلال اليوم.

ضوء الشمس: غياب الشمس في وقت مبكر يجعلنا أقل عرضة لأشعتها، ما يسبب خللاً في مستوى هرمون الميلاتونين وهو المسؤول عن ساعة الجسم البيولوجية وتعديل ساعات النوم والتحكم بالنشاط اليومي.

الحالة العامة: يصيب الكسل الأصدقاء والأهل، خصوصاً عندما  تصل درجات الحرارة إلى أدناها، لذلك، معظم المشاريع تتأجل خشية الخروج من المنزل، وكأن الكسل الشتائي عدوى تصيب الأقربين منا.

الأمراض: تكثر في الشتاء ما يعرف بنزلات البرد وخصوصاً الحمى والتهاب الأذن الوسطى، ما يجعلنا نمكث في البيوت ما يقارب الـ3 أسابيع.

 

 كيف نكسر قوقعة الكسل الشتوي؟

الرياضة: ممارسة الرياضة لمدة نصف ساعة يومياً ممكن أن تكسر الكسل في الجسم، مثل المشي، نطّ الحبل، والرقص. 

فيتامينات: أخذ بعض المكملات الغذائية مثل فيتامين D، أو المشي  في الفترة التي تكون الشمس فيها أكثر سطوعاً، بذلك تكون عودت جسدك على الحركة.

النوم: يجب النوم لمدة ترواح بين 6 و8 ساعات، ونشير إلى أن النوم في الشتاء لمدة أطول يسبب الكسل والخمول.

النظام الغذائي يجب عليك التقليل من الطعام المليء بالدسم، لأنه يؤدي إلى زيادة الوزن والشعور بالتخمة، ما يجعل الحركة بطيئة، لذلك يجب الإكثار من الخضار والفواكة لاحتوائها على فيتامينات ومعادن تحفّز النشاط والحركة.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم