إعلان

السفيرة الأميركية تجول في الضاحية الجنوبية... وهكذا جاءت ردود النشطاء

المصدر: صيحات
محمد شهابي
محمد شهابي
خلال مشاركة السفيرة الأميركية في مراسم دفن لقمان سليم
خلال مشاركة السفيرة الأميركية في مراسم دفن لقمان سليم
A+ A-
للمرة الأولى من نوعها، دخلت السفيرة الأميركية دوروثي شيا أرض الضاحية الجنوبية لبيروت> زيارة هي في التأكيد تثير الحساسيات للخط السياسي التابع لحزب الله، إلا أنّ السفيرة الأميركية أرادت توجيه رسالة قوية للتعبير عن تضامنها ورفضها لقضية اغتيال الناشط والكاتب السياسي لقمان سليم الذي اغتيل الأسبوع الماضي في الجنوب اللبناني.
 
السفيرة قالت خلال إلقائها كلمة في مراسم تشييع لقمان: "سندفع باتجاه العدالة وسنقوم بالمستحيل لاستكمال مسيرة ورؤية لقمان"، وتابعت: "لقد سُرق منّا رجل عظيم، وما حصل تصرف بربري وهمجي غير مقبول ولا يمكن مغفرته".
 
هذا وتدور أصابع الاتهام في هذا الاغتيال حول حزب الله، خاصة أنّ الراحل لقمان كان قد اتهم أمين عام حزب الله حسن نصر الله، ورئيس مجلس النواب نبيه بري، وحمّلهما مسؤولية ما قد يحصل له، في بيان نشره عام 2019، وإن صحت هذه الأقاويل أو لا، فإنّ اغتيال لقمان قد فتح صفحة جديدة من النزاع والخصام اللبناني اللبناني بين كافة الأفرقاء والسياسيين في لبنان.
 
نشطاء مواقع التواصل رصدوا لحظة مشاركة السفيرة الأميركية في مراسم دفن لقمان سليم، وجاءت ردودهم على الشكل التالي:
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم