إعلان

رغم قبضة السجّان.. فرار أسرى فلسطينيين من سجون الاحتلال

محمد شهابي
محمد شهابي
صورة لسجن "جلبوع" الإسرائيلي
صورة لسجن "جلبوع" الإسرائيلي
A+ A-
تمكن عدد من الأسرى الفلسطينيين، وبطريقة سينمائية بالفرار من داخل سجن يقع إلى الشمال من إسرائيل.
 
وعلى غرار مسلسل Prison Break، استطاع 6 أسرى فلسطينيين الهرب من سجن "جلبوع" إلى خارجه في منطقة بيسان، شمالي فلسطين المحتلة.

ومن أبرز هؤلاء الفارين، القيادي السابق في "كتائب شهداء الأقصى" التابعة لحركة فتح، زكريا الزبيدي، الذي ينحدر من مدينة جنين القريبة من السجن.

وبالإضافة إلى الزبيدي، فقد هرب 5 آخرون ينتمون إلى حركة "الجهاد الإسلامي" بينهم "أمين أسرى الجهاد" محمود العارضة. وحسب المعلومات الأولية، فإن الأسرى الفلسطينيين حفروا النفق على مدى فترة طويلة.
 
ووفقًا للصور المتداولة، فقد حفر الأسرى مخرجًا لهم يمتدّ من داخل السجن إلى خارجه، وقد نشرت الشرطة الإسرائيلية صورًا للنفق الذي يزعم الاحتلال أنهم هربوا من خلاله.
 
 
كما عمد الأسرى إلى تغيير ملابسهم، إذ يظهر في صورة أخرى، رميهم للملابس التي كانوا يرتدونها.
 
 
 وأعلن الاحتلال الإسرائيلي، إطلاق حملة تمشيط كبرى في المنطقة المحيطة بالسجن، وقد نشر مروحياته وجنوده باحثًا عن الأسرى الهاربين، فيما التخوف لديه من أن يكون الأسرى قد استطاعوا الوصول إلى مدينة جنين الواقعة في الضفة الغربية وهي مدينة قريبة من السجن.
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم