إعلان

ليست نكتة: مشروع قانون إيراني للقضاء على إسرائيل

محمد شهابي
محمد شهابي
بين اسرائيل وإيران
بين اسرائيل وإيران
A+ A-
إنّ الخبر الوارد في هذا التقرير ليس كلمات عبثية من تخيلات الكاتب، إنما هو سرد حقيقي، لمشروع قانون عمل على تقديمه ومناقشته مجموعة من النواب في البرلمان الإيراني.
 
ويتضمن المشروع، إلزام الحكومات الإيرانية المتعاقبة بوضع استراتيجية عمل لضمان زوال دولة إسرائيل في الفترة الممتدة حتى عام 2041، بالإضافة إلى العمل على إخراج القوات الأميركية من المنطقة.
 
كذلك يشمل المشروع الذي سيصوت عليه لاحقًا، 16 مادة تحت اسم "رد إيران بالمثل"، كإجراء للرد على اغتيال قائد فليق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.
 
إذًا عشرون عامًا متبقية فقط حتى زوال الكيان الإسرائيلي، الصواريخ جاهزة للانطلاق من لبنان وسوريا وغزة، والقيادة الإيرانية على أتمّ الجهوزية لإصدار أوامرها لكتائبها التوجه إلى افتعال حرب مع اسرائيل للقضاء عليها.
 
هذا ووفقًا للمشروع المقدم، فإنّ شهر آذار من عام 2041 سيكون آخر شهر تظهر فيه الشمس على دولة إسرائيل، إذ إنّ الزوال حتمي لا رجعة فيه.
 
ولكن وعلى الشقّ الآخر، سيكون العمل على قدم وساق وخلال الفترة ذاتها، لإخراج القوات الأميركية من المنطقة، وبكافة السبل الممكنة، وليس هذا وحسب بل إنّه سيتم اعتبار كافة الدول التي تحتضن قوات أميركية على أراضيها شريكة في أيّ عمل عسكري قد تفكر الإدارة الأميركية في تنفيذه ضد المصالح الإيرانية، وعليه ستتحمل تلك الدول كافة المسؤوليات المترتبة على ذلك، وأنّ من حق إيران الرد بالمثل ضد الدولة التي انطلق منها العدوان.
 
كذلك يدعو المشروع إلى تسهيل التبادل التجاري مع دول كروسيا، والصين والعراق وفنزويلا. فيما يمنع المشروع الحكومة الإيرانية التفاوض مع الإدارة الأميركية حول القضايا غير النووية.
 
وقبل الختام، "غمّض عين.. وفتح عين".. وصارت 2041.. فهل تزول إسرائيل يا ترى؟؟
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم