إعلان

نشطاء غاضبون من اغتيال لقمان سليم... ومناصرو حزب الله يطلقون وسمًا

محمد شهابي
محمد شهابي
الناشط الراحل لقمان سليم
الناشط الراحل لقمان سليم
A+ A-
مع الإعلان عن مقتل الناشط السياسي والكاتب لقمان سليم، غصّت مواقع التواصل الاجتماعي بردود فعل غاضبة، مستنكرةً اغتياله.
 
لقمان الناشط المناهض لسياسة حزب الله والمعروف عنه تأييده لثورة 17 تشرين، كان نشر عام 2019، بيانًا حمّل فيه أمين عام حزب الله، حسن نصر الله، ورئيس المجلس النيابي اللبناني نبيه بري، مسؤولية ما قد يتعرض له، بعد تلقيه عدّة تهديدات باغتياله وتصفيته من قبل مناصرين لحزب الله وحركة أمل.
 
وليس ببعيد، غرّد جواد نصر الله، ابن أمين عام حزب الله، وبعيد دقائق من الإعلان عن اغتيال لقمان، بتغريدة كتب فيها: "خسارة البعض هي في الحقيقة ربح ولطف غير محسوب"، وأتبعها بوسم "#بلا_أسف". الأمر الذي فُهم على أنه فرح ومباركة باغتيال لقمان، إلا أنّ جواد عاد ومسح تغريدته قائلًا: "مسحت التغريدة التي يريد البعض فهمها على ذوقه، مع العلم أني كتبتها بمنأى عن أي خبر أو حدث وهي شيء شخصي".
 
 
مناصرو حزب الله لم يكتفوا بتغريدة ابن زعيم حزبهم، بل عمدوا إلى إطلاق وسم #قتلوا_سليم_ومشيوا_بجنازته، لتبرئة أنفسهم من الجريمة حينًا والشماتة حينًا آخر، وجاءت ردودهم كالآتي:
 
 
 
 
 
فيما حلّ وسم #لقمان_سليم الأعلى تداولًا، حيث تداول النشطاء أقواله وسيرته، كذلك حملوا حزب الله المسؤولية المباشرة على حادثة اغتياله، وهاجموا الدولة اللبنانية وتلكؤها في حماية المواطنين، وجاء ردودهم على الشكل التالي:
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم