إعلان

بالفيديو: عملية سطو عنيفة.. شاهد كيف فرّ اللصوص

محمد شهابي
محمد شهابي
صورة لضحية من الاشتباكات التي وقعت أمام البنك مع اللصوص
صورة لضحية من الاشتباكات التي وقعت أمام البنك مع اللصوص
A+ A-
الرعب والخراب يعصف بالبرازل.. إذ ولليوم الثاني على التوالي، ينجح لصوص برازيليون في سرقة أموال من داخل مصرف بعد تعهدات من قبل الرئيس البرازيلي بفرض القانون في البلاد.
 
هذا واقتحم أكثر من 20 رجلًا وهم على متن سيارات متنوعة مدينة كاميتا البرازيلية، حاملين أسلحة ثقيلة من بنادق ومتفجرات، حيث عمدوا إلى إطلاق النار في الشوارع المحيطة بالمصرف قبل اقتحامه، الأمر الذي أثار الرعب والخوف في نفوس القاطنين في المنطقة.
 
واقتحم اللصوص المصرف، بعد أن اشتبكوا مع الشرطة، وأظهرت لقطات نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، أخذ اللصوص عدداً كبيراً من الرهائن، وهم عمال كانوا يعملون ليلًا بالقرب من المصرف.
 
 
وأفاد عمدة المدينة، أنّ رجلًا واحدًا من الرهائن قتل برصاصة في رأسه، فيما أصيب اثنان آخران حالتهما متوسطة.
 
ولم تؤكد أي مصادر كمية الأموال المسروقة من المصرف خلال العملية التي استمرت ساعتين ونصف الساعة.
 
 
أما في العملية التي سبقتها بيوم واحد، والتي حدثت في مدينة كريكيوما، فيعتقد أنّ العصابة نفسها هي من قامت بها.
 
فقد عمد اللصوص والذين قدر عددهم بنحو 30 شخصًا، بإطلاق النار في الهواء وتفجير واجهة المصرف قبل اقتحامه، حيث سقط جريحان على الأقل خلال عملية السطو.
 
وقدّر عدد المسروقات بمئات آلاف الدولارات، حيث قام اللصوص بنثر حوالي 55 ألف دولار في الهواء أمام المصرف، ليهرع الحشود إلى جمعها، ما تسبب بحالة زحمة في شارع المصرف أعاقت الشرطة عن اعتقال اللصوص خلال عملية فرارهم.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم