الإثنين - 21 حزيران 2021
بيروت 25 °

إعلان

اعادة الاعتبار إلى هانتنغتون!!

المصدر: النهار
Bookmark
اعادة الاعتبار إلى هانتنغتون!!
اعادة الاعتبار إلى هانتنغتون!!
A+ A-
محمد السماك  عشية عيد الميلاد من عام 2009 توفي صموئيل هانتنغتون صاحب نظرية صراع الحضارات. في ذكرى وفاته وفي ضوء الصراعات العنصرية المتفجرة اليوم في العالم، وحتى في الولايات المتحدة الأميركية، فان السؤال الذي يفرض ذاته هو : "هل ماتت معه نظريته، أم أنها أثبتت صحتها من بعده"؟ في أوائل التسعينات من القرن العشرين وبعد سقوط الشيوعية وتفتّت الاتحاد السوفياتي كان أساتذة العلوم السياسية الأميركيين يتنافسون حول من يضع السيناريو الأفضل لقيام الولايات المتحدة بدورها الجديد المتفرّد في قيادة العالم. كان فوكوياما قد وضع في عام 1992 نظريته حول نهاية التاريخ. وهي نظرية تقوم على اساس ان الانتصار النهائي لليبرالية قد تحقق بقيادة الولايات المتحدة. يومها تصور الكثيرون من القيادات السياسية ومن علماء السياسة الأميركيين بأن قدر واشنطن هو أن تتصرف على أساس انها سيدة العالم بلا منازع. ولذلك عملوا على اعداد السيناريوهات حول كيف يمكن تكريس ذلك على أرض الواقع. وحده صموئيل هانتنغتون شذّ عن هذا الخط العام ورسم خطاً معاكساً. وضع كتابين، الأول حول " صراع الحضارات" في العالم، حتى ان هذا العنوان أصبح مرادفاً لاسمه. وفيه تصور نشوب صراعات بين الحضارات، وخاصة بين الاسلام والغرب. أما الكتاب الثاني فكان حول "صراع العنصريات" داخل الولايات المتحدة ذاتها....
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم