الخميس - 29 تشرين الأول 2020
بيروت 27 °

إعلان

في محترف الطبيعة بالنورماندي تأثر الفنّانون الأميركيون بالفرنسيين

المصدر: النهار
Bookmark
في محترف الطبيعة
في محترف الطبيعة
A+ A-
باريس- أوراس زيباويافتتح أخيرا في متحف الانطباعية في بلدة جيفيرني في منطقة النورماندي الفرنسية معرض جديد بعنوان «محترف الطبيعة» مخصص للتعريف بنتاج مجموعة من الفنانين الأميركيين الذين عملوا ما بين 1860 و1910 وتأثروا بالفن الانطباعي بعد زيارتهم لفرنسا. يأتي هذا المعرض في إطار مهرجان سنوي بعنوان «نورماندي الانطباعية» ويهدف الى تكريم الفن الانطباعي الذي أحدث أول ثورة فنية على تقاليد الفن الأكاديمي في فرنسا في النصف الثاني من القرن التاسع عشر، مع فنانين كبار من مثل مونيه ورينوار وبيسارو. جذبت منطقة النورماندي بشواطئها وأنهارها وطبيعتها الخلابة الفنانين الفرنسيين ومنهم مونيه الذي استقر في بلدة جيفيرني حتى وفاته عام 1926، وهناك ابتنى منزلا وحديقة شاسعة تحولت الى...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول