الجمعة - 04 كانون الأول 2020
بيروت 17 °

إعلان

"الشارقة الدولي للكتاب" يستضيف نخبة من الأدباء والكتاب والمفكرين العرب... فاعليات وحوارات عن بُعد

المصدر: "النهار"
دورة العام 2018 من معرض الشارقة الدولي.
دورة العام 2018 من معرض الشارقة الدولي.
A+ A-
تستضيف فاعليات الدورة الـ39 من معرض الشارقة الدولي للكتاب، الذي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب هذا العام تحت شعار "العالم يقرأ من الشارقة"، نخبة من الأدباء والكتّاب والمفكرين العرب، من المبدعين في مجالات وحقول أدبية وثقافية متنوعة، يقدمون سلسلة من الجلسات والحواريات، تقام (عن بُعد)، طيلة أيام الحدث الذي يقام خلال الفترة من 4 تشرين الثاني وحتى 14 تشرين الثاني في مركز إكسبو الشارقة. 

وسينظّم المعرض جميع المحاضرات والورش المرافقة هذا العام عن بُعد، من خلال منصة "الشارقة تقرأ"، انسجاماً مع الإجراءات الاحترازية التي تتخذها دولة الإمارات العربية المتحدة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وفي الوقت نفسه ستبقى أبواب المعرض مفتوحة أمام زوّاره من عشّاق الكتاب للوصول إلى عناوينهم المفضلة وزيارة دور النشر التي ستتواجد خلال انعقاد المعرض.

وتضم قائمة الضيوف هذا العام الروائي الجزائري واسيني الأعرج، الحائز على عدد من الجوائز الأدبية المرموقة، منها جائزة الشيخ زايد للكتاب- الآداب عام 2007، والذي اختيرت روايته "حارسة الظلال" (دون كيشوت في الجزائر) ضمن أفضل خمس روايات صدرت بفرنسا، كما حصل على جائزة الرواية الجزائرية عن مجمل أعماله التي يذكر منها "طوق الياسمين"، و"سيدة المقام" و"شرفات بحر الشمال" وغيرها. 

ويحلّ على المعرض الروائي المصري أحمد مراد، أحد الأصوات اللافتة في مجال الكتابة الخيالية والفنتازيا، والذي يمتلك عدداً من الأعمال التي لاقت أصداءً كبيرة لدى جمهور القرّاء، أشهرها رواية "الفيل الأزرق" التي تحولت إلى عمل سينمائي شارك فيه نخبة من النجوم المصريين، وروايات "تراب الماس" و"أرض الإله".

ويشارك أيضاً من جمهورية مصر العربية، القاصّة منصورة عز الدين، التي اختيرت من بين أفضل 39 كاتباً عربياً تحت سنّ الأربعين ضمن مهرجان بيروت الأدبي في دورته الـ39، ووصلت إلى القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) عن عملها "وراء الفردوس"، وترجمت لها مجموعة روايات إلى اللغات الإيطالية والألمانية والفرنسية والإنجليزية؛ كما يحلّ على الحدث الكاتب والروائي الكويتي مشعل حمد، الذي صدرت له روايتيّ "بقايا مدينة" و"لربما خيرة". 

وسيكون جمهور الأدب والثقافة على موعد مع الشاعر والأكاديمي العراقي محسن الرملي، الذي يمتلك ما يزيد عن عشرين إصداراً متنوعاً بين القصة والشعر والرواية والمسرح، إلى جانب عدد من الأعمال التي ترجمها عن لغات مختلفة، بالإضافة إلى الأعمال الفائزة بجوائز عالمية مثل جائزة آركانسا الأمريكية للعام 2002 عن روايته "الفتيت المبعثر"، كما ترشّح للقائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) عن روايته "تمر الأصابع" العام 2010، و"حدائق الرئيس" 2013. 

ومن دولة الكويت يحلّ ضيفاً كاتب المسلسلات التلفزيونية والإذاعية الإعلامي أحمد الرفاعي، الذي يمتلك أربع روايات وساهم في كتابة العديد من الأعمال التلفزيونية والإذاعية، ويحسب له الفضل في إنجاح البرنامج التفلزيوني "المذيع الناجح" الذي يعتبر من أهم البرامج التدريبية في دولة الكويت. 

ويشارك هذا العام الكاتب والأكاديمي الدكتور سعيد السيابي، صاحب كتاب "فصل في كتاب حوارات الحارة العُمانية: دردشة إلكترونية في الثقافة العُمانية"، وكتاب "توظيف الأدب الشعبي في النصّ المسرحي الخليجي"، وغيرها. كما يستضيف المعرض المؤلفة والمخرجة لينا خوري المتخصصة في علوم التواصل والمسرح، وصاحبة العمل المسرحي "حكي نسوان"، إلى جانبها الكاتبة البحرينية دلال عبد الله يوسف مؤلفة "دلال المشاعر"، و"ترانيم دلال"، و"قفص مريم".

وتحلّ على الحدث الكاتبة والصحفية البحرينية ليلى المطوع، التي صدر لها رواية "قلبي ليس للبيع" إلى جانب العديد من سيناريوهات الأعمال التلفزيونية منها "ضلعك أعوج" و"ثقوب في الثوب الأبيض"، كما شاركت الكاتبة في ورشة نظمتها الجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر).

ويستضيف المعرض هذا العام نخبة من الشخصيات الثقافية الإماراتية، حيث سيكون الجمهور على موعد مع الروائي والشاعر والناقد الإماراتي سلطان العميمي، الذي ينظم الشعر الفصيح والشعر النبطي، وصاحب روايتي "ص. ب 1003" و"غرفة واحدة لا تكفي"، بالإضافة إلى ثلاث مجموعات قصصية هي: "الصفحة 79 من مذكراتي" و"تفاحة الدخول إلى الجنة" و"غربان أنيقة"، وقد نشرت الكثير من قصصه في المجلات والصحف العربية، كما ترجمت بعض قصائده إلى اللغة الإنجليزية.

وتحل ضيفة على المعرض، الشاعرة والروائية والقاصّة فاطمة سلطان المزروعي الفائزة بجائزة العويس لأفضل عمل إبداعي وثقافي للعام 2013 عن روايتها "كمائن العتمة"، إلى جانب جائزة الشيخة شمسة بنت سهيل للأدب والثقافة للعام 2013، وصدر للمزروعي العديد من الأعمال في حقول الشعر والمسرح والقصة والرواية منها "زاوية حادة"، "خطب ما" وغيرها. 

وتشارك في المعرض الروائية فتحية النمر، عضو اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات، التي صدر لها مجموعة من الأعمال منها "للقمر جانب آخر"، و"النافذة والحجاب"، و"سيف" وغيرها من الأعمال، كما يحلّ على المعرض الروائية نادية النجار الحائزة على جائزة معرض الشارقة الدولي للكتاب عن روايتها "ثلاثية الدال"، وجائزة العويس للإبداع في دورتها الـ26 عن فئة أفضل كتاب لأدب الطفل لأبناء الإمارات عن قصة "أصوات العالم". 

وسيكون جمهور المعرض على موعد مع الروائية والقاصّة إيمان اليوسف، صاحبة المجموعة القصصية "وجوه إنسان"، و"طائر في حوض الأسماك"، و"بيض عيون"، إضافة إلى أعمالها الروائية "حارس الشمس" الفائزة بالمركز الأول عن جائزة الإمارات للرواية للعام 2016، و"النافذة التي أبصرت"، كما يحلّ على المعرض الدكتورة رحاب الكيلاني، الكاتبة والأكاديمية صاحبة العديد من المؤلفات في مجال الرواية والسيناريو والقصة والدراسات الأكاديمية.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم