الخميس - 02 كانون الأول 2021
بيروت 17 °

إعلان

معرض استعادي تاريخي في "صفير زملر": بصمات الرائد عارف الريّس

المصدر: "النهار"
Bookmark
الايديولوجيا الانسانية والمادية والديالكتيكية.
الايديولوجيا الانسانية والمادية والديالكتيكية.
A+ A-
منصور الهبر   تقيم "غاليري صفير – زملر" الكرنتينا، معرضًا استعاديًّا تاريخيًّا ضخمًا للفنّان الراحل عارف الريّس يتضمن نماذج من رسومه ومنحوتاته ومحطاته الفنية، من العام 1948 إلى العام 2005، ابتداءً بالملصقات ولوحات الحروب والاقتتالات العنيفة، مرورًا بالخروج إلى الحلم المتخيّل، فمرحلة الرغبة والمرأة و"زهور شارع المتنبي"، وصولًا إلى مرحلة الصفاء والتجريد الأصفى. مثّل فن عارف الريّس في مرحلة من المراحل شكلًا من أشكال الاحتجاج ضد المصطلحات والقيم الجمالية، وقد يكون الوحيد، ولنقل من القلّة بين الفنانين اللبنانيين والعرب الذي سَخّرَ فنه من اجل فضح النظام السياسي اللبناني والعربي، بفجاجة وبدون مواربة. فنّه تحريضي بامتياز، عرّى به القيم الاجتماعية – السياسية منذ اندلاع الحرب اللبنانية وما رافقها من تداعيات، وتزامن معها من ظروف وأوضاع عربية وعالمية. لكن عارف الريّس ما لبث أن قلب الافكار والقوانين الفنية الجامدة، طارحاً المبادئ التجريدية، متسلحاً في الآن نفسه بالحرية والعفوية والتناقض، متبنيا الفوضى، وكاسراً الحدود بين الفن والحياة. ففي لوحات الكولاج، ذهب الريّس الى مادة يومية وجاهزة هي الجرائد والمجلات، يُعَمّر بها أعماله الزاخرة بالسياسة والمجتمع وأعلام الثقافة والشهداء في بوتقة واحدة من العبث والقتل والتهكم والفضيحة، ملغياً الحدود بين الحقائق الخارجية والحقائق الفنية. وقفتُ على سبيل المثل امام عمل فغرقت في عربسته القاتلة:"فيروز، كمال جنبلاط، لبنان...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم