السبت - 20 تموز 2024

إعلان

الحرب تُعدّل في الـ1701 وتفويض "اليونيفيل"!

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
قوات "اليونيفيل" عند الخط الأزرق (نبيل اسماعيل)..
قوات "اليونيفيل" عند الخط الأزرق (نبيل اسماعيل)..
A+ A-
دأ تحرك لمنسقة الأمم المتحدة في لبنان جنين بلاسخارت في اتجاه لبنان وإسرائيل بعد أسابيع على تسلمها مهماتها في لبنان، وكذلك لقائد القوة الدولية العاملة في الجنوب الجنرال ارولدو لازارو. المسألة تتصل بالقرار 1701 وتقرير الأمين العام للأمم المتحدة عن تنفيذه، وبدء الإعداد للنظر في التمديد للقوة الدولية العاملة في الجنوب، وما إذا كان الوضع الحالي يتطلب أي تعديل للتفويض المعطى لهذه القوة والذي ينتهي في 31 آب المقبل. في الأعوام السابقة واجه لبنان تحديات تتعلق بإدخال تعديلات على هذا التفويض كان يعترض عليها، فيما ديبلوماسيته كانت تفشل في مواكبة مواقف الدول من مهمات القوة الدولية، وكان يعلو صوت "حزب الله" معترضا ومهددا أحيانا نتيجة ما يعتبره توسيعا لمهمات القوة الدولية وتحركاتها. اليوم، القرار 1701 والتجديد لـ"اليونيفيل" على عتبة تحديات جديدة في ظل حرب مستمرة في الجنوب منذ تسعة أشهر، واقتراحات أميركية وفرنسية لوقف النار...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم