الأحد - 17 تشرين الأول 2021
بيروت 25 °

إعلان

ذاك الخطاب المهين... فعلاً!

المصدر: النهار
نبيل بومنصف
نبيل بومنصف
Bookmark
ذاك الخطاب المهين... فعلاً!
ذاك الخطاب المهين... فعلاً!
A+ A-
مع اننا لا نسقط شكوكنا العميقة في ان يؤدي آخر التحذيرات الصارمة التي اطلقها وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان للمسؤولين اللبنانيين للكف فورا عن إعاقة تشكيل "حكومة المهمة"، وهي التسمية الرسمية اللبنانية-الفرنسية منذ اجتماعي قصر الصنوبر مع الرئيس ايمانويل ماكرون، الى نتائج عجائبية هذه المرة، نجد أنفسنا مضطرين مجددا لمعاينة الجانب المتكلس من واقع سلطة تسحق بمكابرتها آخر معالم الكرامة السيادية والوطنية. على ندرة "الطرائف" في هذه الأيام الكالحة ثمة ما يثير السخرية ان ينتفض بعض انصار المحور الإيراني المسمى ممانعة امام النبرة المقرعة بشدة لمعطلي تشكيل الحكومة التي طبعت البيان الأخير للوزير لودريان الذي استهلك لبنان من بياناته وأدبياته منذ انفجار 4 آب ما لم تتقدمه أي أولوية أخرى خارجية لفرنسا. كنا...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم