الأحد - 11 نيسان 2021
بيروت 17 °

إعلان

لا يا محمود درويش

المصدر: النهار
عقل العويط
عقل العويط
Bookmark
لوحة للرسّام اللبناني محمد سعد.
لوحة للرسّام اللبناني محمد سعد.
A+ A-
 استيقظتُ هذا الفجر، وعندي رغبةٌ جامحةٌ في إضفاء "تعديلٍ" طفيف على قصيدة "عابرون في كلامٍ عابر" (نُشرت في العام 1988 خلال الانتفاضة الفلسطينيّة الأولى)، للشاعر الحبيب محمود درويش، بل في "المزايدة" (حبّيًّا) عليه وعلى القصيدة في الآن نفسه. التعديل هذا، و"المزايدة"، ناجمان عن أمرَين اثنَين: الأوّل، بدلَ (أو بالإضافة إلى) الإسرائيليّين والصهاينة الذين تعرّيهم القصيدة التاريخيّة، هؤلاء السَّفَلَة الذين يحكمون لبنان ويصادرونه ويحتلّونه ويقتلونه وينهبونه ويتناوبون عليه اغتصابًا وإذلالًا ويمنعونه من الحياة. فهم يستحقّون في لبنان ما يستحقّه (بل أكثر) مغتصبو أرض فلسطين في فلسطين. الثاني، الرفض المطلق لمحض عبور هؤلاء السَّفَلَة اللبنانيّين في الأرض وفي اللغة. قد يُتَّهم هذا المقال بالتحريض على القتل. فافهمونا جيّدًا، يا أهل الطبقة السياسيّة اللبنانيّة. كيف لقتيلٍ أنْ يكون قاتلًا، أو أنْ...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم