الثلاثاء - 28 أيلول 2021
بيروت 25 °

إعلان

طرابلس: حاسبوا المسؤولين الكبار أولاً

المصدر: النهار
علي حمادة
علي حمادة
Bookmark
طرابلس
طرابلس
A+ A-
 تمثّل أحداث طرابلس التي شهدت تنامياً كبيراً في المنحى العنيف الذي اتخذته في اليومين الماضيين، وجهاً عاكساً للواقع السيىء الذي تمر به، ليس طرابلس وحدها، بل البلاد بأسرها. فإذا كانت بقية أنحاء لبنان أقل توتراً في الظاهر من عاصمة الشمال، فإن الحقيقة ان الشعب اللبناني بأسره متوتر، ويعاني الأمرَّين من حالة الاهتراء التي بلغتها البلاد على كل الصعد، من السياسة حيث باتت ازمة تشكيل الحكومة مهزلة كبيرة، الى الاقتصاد حيث العجز ومعه الجوع في المنازل، الى المالية حيث نُهبت أموال الناس من دون حسيب أو رقيب، إلى الأمن مع توسع حلقة التعديات على أمن المواطن في يومياته. ما حصل ويحصل في طرابلس هو مثال عما يمكن ان يحصل في أماكن أخرى تعاني من الضائقة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم