الأحد - 14 تموز 2024

إعلان

لا هاتفَ ذكياً بعد الآن: إسرائيل الأولى عالمياً وليس أميركا أو الصين في برامج مراقبة الهواتف "الذكية"

المصدر: "النهار"
جهاد الزين
جهاد الزين
Bookmark
متظاهر يستخدم مكبّر الصوت ليردّد الشعارات خلال مسيرة ضدّ خطة الإصلاح القضائي للحكومة الإسرائيلية في تل أبيب (أ ف ب).
متظاهر يستخدم مكبّر الصوت ليردّد الشعارات خلال مسيرة ضدّ خطة الإصلاح القضائي للحكومة الإسرائيلية في تل أبيب (أ ف ب).
A+ A-
يمكن القول أنه لا هاتف "ذكيا" بعد التقدم الذي أحرزته وتحرزه شركات إنتاج برامج مراقبة الهواتف المحمولة في إسرائيل وتصدّرِها رأس لائحة الدول المصدّرة لبرامج المراقبة الإلكترونية في العالم. خرجتُ شخصياً بهذا الانطباع بعد قراءتي كتاب أنطوني لووينستاين(*)الصادرهذا العام 2023 وخصوصا الفصل السادس منه.ففي كتاب عالي المستوى البحثي ميدانيا ومع أصحاب الاختصاص يطرح الصحافي الأسترالي المستقل والكاتب ذو المساهمات في صحف عالمية أنطوني لووينستاين معلومات غير مسبوقة في بعضها ومبنية على تحقيق استقصائي بل تحقيقات استقصائية من داخل قطاع التكنولوجيا العالية داخل إسرائيل وخارجها في دول عديدة. إنها معلومات عن التقدم الهائل الذي تحقّقه الشركات الإسرائيلية الخاصة وخصوصا NSO وبرنامجها PEGASUS في ترويج صادراتها من برامج التجسس السيبيري والتي يتخطّى زبائنُها مجردَ المراقبة لأنشطةالمعارضين سياسياً وأمنياً إلى مجالات التجسس التجاري والثقافي وحتى الاجتماعي والشخصي ولمافيات في أميركا اللاتينية أهمها المافيا المكسيكية.الكتاب مهجوس بالنتيجة بالسلوك العنصري الإسرائيلي حيال الفلسطينيين بدءا من عنوانه "مختبر فلسطين" وهو لا يفصل بين الموقع المتقدم للشركات الإسرائيلية الخاصة في عالم التنصت...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم