السبت - 15 أيار 2021
بيروت 21 °

إعلان

26 نيسان... لئلا يطمره الانهيار!

المصدر: النهار
نبيل بومنصف
نبيل بومنصف
Bookmark
26 نيسان... لئلا يطمره الانهيار!
26 نيسان... لئلا يطمره الانهيار!
A+ A-
بعد اندلاع الحرب في سوريا قبل عشر سنوات صارت ذكرى الانسحاب السوري من لبنان في 26 نيسان 2005 تتداخل تداخلا لا فكاك منه بين نهاية وصاية النظام الأسدي على لبنان وانفجار الثورة الاهلية السورية ولو أدرجت الأخيرة في حلقات م "الربيع العربي". لم يكن ثمة ما يستدعي التذكير بهذه المعادلة المسلم بها الا من مكابري النظام وحلفائه خصوصا في لبنان لولا مصادفة الذكرى ال 16 للانسحاب من لبنان مع الاستعدادات لمهزلة تجديد انتخاب بشار الأسد لولاية رئاسية رابعة.  ولا ضرورة للتوقف ولو للحظة عند هزليات هذا التجديد لنظام الأسد لانه يستمد بقاءه من الدعم الروسي والإيراني في المقام الأول والتهاون الدولي المخزي حياله على رغم المجازر التي ارتكبها في حق شعبه وتحويله اكثر من...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم