الإثنين - 06 كانون الأول 2021
بيروت 21 °

إعلان

مؤشّرات على مطبات العهد

المصدر: "النهار"
مروان اسكندر
مروان اسكندر
Bookmark
الرئيس ميشال عون في ذكرى الاستقلال (نبيل إسماعيل).
الرئيس ميشال عون في ذكرى الاستقلال (نبيل إسماعيل).
A+ A-
بتاريخ انتخاب الرئيس ميشال عون انتشرت صوره شابّاً مع الكتابة الواضحة "العهد القويّ" وبعد ذلك بقليل انتشرت صورة للرئيس مع الوعد بأنه "بي الكل".لقد نسي اللبنانيون هذه الوعود لأن العهد لم يتمكن من المحافظة على مقدار من الرصانة يسهم في استمرار العملة على مستوى مقبول بالمقارنة مع سعر صرف الدولار، والمحافظة على العلاقات الوثيقة مع الدول العربية الخليجية التي كانت دوماً الدول المقصودة من قبل اللبنانيين المهنيين، أطبّاء، مهندسين ومبرمجين لاستعمالات الكمبيوتر، وتمدّد نشاط البنوك اللبنانية الى البلدان العربية النفطية وغير المنتجة للنفط على مستوى كبير مثل مصر والأردن.مثال الأردن يوفر درساً مفيداً للبنان. فالأردن اجتاز أزمة الصدام مع الفلسطينيين في أيلول 1970 بانتصار الجيش الاردني على مقاتلي عرفات، ومن ثمّ مواجهة رتل دبابات أرسلها الرئيس حافظ الأسد لمناصرة الفلسطينيين، فكان الجيش الأردني كفيلاً بدحر الرتل السوري من الدبابات، وساءت العلاقات بين البلدين لفترة طويلة.ماذا حدث في لبنان؟ الصدامات ما بين الجيش والمقاتلين الفلسطينيين استمرّت ما بين 1965 و1976 حينما دخلت القوات السورية لفض النزاع وأوقفت الانتشار المسلح الفلسطيني خاصة بعد اتفاق القاهرة في أيلول 1969 الذي أفسح للفلسطينيين فرص النشاط الهجومي على إسرائيل بين فترة وأخرى، وبالتالي سقط ادّعاء استقلال لبنان الذي كان قد وقّع هدنة مع إسرائيل بعد...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم