السبت - 31 تموز 2021
بيروت 29 °

إعلان

العلاقة اللبنانية - السعودية في العناية والبخاري عائد... حماده لـ"النهار": للردّ بمزيد من دعم مبادرات بكركي

المصدر: "النهار"
وجدي العريضي
Bookmark
الرئيس ميشال عون والسفير السعودي وليد البخاري.
الرئيس ميشال عون والسفير السعودي وليد البخاري.
A+ A-
"اكتمل النقل بالزعرور"، على صعيد العلاقة اللبنانية – السعودية، المصابة منذ فترة بفتور عمل على كسر جليده السفير السعودي وليد البخاري، في إطار لقاءاته السياسية والروحية والديبلوماسية، وتحديداً زيارته إلى قصر بعبدا بعد إلحاح ليلتقي برئيس الجمهورية ميشال عون. ولكنّ ما جرى من تهريب لكميات من الممنوعات إلى المملكة، أصاب هذه العلاقة في مقتل، وفي المحصلة فان ما يجري على خط العلاقة بين بيروت والرياض، يثبت بان الأمور "مش ماشية" ربطاً بالحملات التي تطاول السعودية منذ سنوات وتحديداً من قبل "حزب الله" وإعلامه، إلى أمور كثيرة تحصل وتبقى بعيدة عن الأضواء دون أي معالجات جذرية. ويُنقل وفق معلومات وثيقة لـ "النهار" أنّ السلطات اللبنانية الرسمية والأمنية تمّ إبلاغها بأنّ "حزب الله" يدرّب عناصر من الحوثيين في معسكرات له في البقاع الشمالي والجنوب، ولكنّ الدولة والمعنيين لم يعيروا هذه المسائل أي اهتمام، والأمر عينه أمام الحملات التي تساق ضد السعودية عبر الاعلام التابع او الموالي للحزب الذي يشتم القيادة السعودية وينشر الروايات التي لا تمت للحقيقة بصلة . وقد أحيطت الجهة الرسمية المعنية علماً بأنّ ذلك يُعدّ مساً...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم