الثلاثاء - 17 أيار 2022
بيروت 23 °

إعلان

تداعيات ابتعاد الحريري مقلقة للخارج

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
مناصرون للرئيس الحريري أمام بيت الوسط (حسام شبارو).
مناصرون للرئيس الحريري أمام بيت الوسط (حسام شبارو).
A+ A-
حتى خصوم الرئيس سعد الحريري يهابون ما يمكن ان يحمله انسحابه من الحياة السياسية وعدم ترشحه للانتخابات النيابية. فكل التكهنات والتوقعات حول النتائج المحتملة ستطيحها "الباندورا بوكس" التي يمكن ان تشكلها الطائفة السنية التي بات افرقاء السلطة والزعماء السياسيون يتموضعون من اجل محاولة الاستفادة من ذلك. فهذه مرحلة مختلفة يفتح عليها البلد ليس فقط على قاعدة اتاحة الفرصة امام الشباب في خطوة شجاعة وجيدة كتلك التي أقدم عليها الرئيس تمام سلام او الاسباب التي سيقدمها الحريري وهي اسباب وجيهة لا يمكن الا ان تكون مقنعة في جوهرها، وفق ما خرج به زواره في دبي قبل بيروت، لا سيما في ظل ما تعرض له منذ اغتيال والده الرئيس رفيق الحريري فيما لم تتوقف محاولات اغتياله سياسيا وفق ما يستمر اعلام خصومه وأحياناً حلفائه السابقين في التصويب عليه حتى وهو ليس في بيروت. المتغيرات التي سيحملها كل ذلك لن تقتصر مفاعيلها على الداخل على رغم الاهمية التي يكتسبها موقف الحريري فيما تستشعر عواصم مؤثرة المحاذير الكبيرة للانسحاب المحتمل كواشنطن على الاقل وموسكو كذلك التي يتردد انها اوفدت او كانت في وارد ايفاد موفد له إلى دبي من اجل الاطلاع على رأيه ومحاولة اقناعه بالاستمرار في المشاركة في الحياة السياسية اللبنانية. فان تظهر الدول الغربية حماسة لتغيير الطبقة السياسية بناء على طلبات...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم