الخميس - 02 كانون الأول 2021
بيروت 20 °

إعلان

الهجرةُ المعكوسة من الرسمي إلى الخاص

المصدر: "النهار"
سمير قسطنطين
سمير قسطنطين
Bookmark
طلاب داخل الصفوف مع بدء العام الدراسي (حسن عسل).
طلاب داخل الصفوف مع بدء العام الدراسي (حسن عسل).
A+ A-
هل لاحظتُم أنَّ عدد التلاميذ في مدارس خاصّة كثيرة ازداد هذا العام؟ وهل انتبَهتُم إلى أنَّ المدارس الخاصّة الّتي نَقَصَ فيها عددُ التّلاميذ هي فقط المدارس الّتي يملك قسمٌ من أهالي الأولاد فيها جنسيّة ثانية، أو يعملون في الخليج؟ هؤلاء غادر قسمٌ منهم لبنان، لذا نقَصَ العدد.كلُّ التّوقّعات كانت تقول إنَّ هذا العام الدّراسي سيشهدُ نزوحاً غيرَ مسبوق من المدرسة الخاصّة إلى المدرسة الرسمية. هل تُصدِّقني إذا قلتُ إنَّ العكس قد حصل، الأمر الذي يجري لأوَّلِ مرّةٍ في تاريخ الأزمات المتتالية في لبنان. اللافِتُ في الموضوع أيضاً أنَّ عدداً من التلاميذ الّذين كانوا قد انتقلوا من مدرسةٍ خاصّة إلى مدرسة رسميّة وأمضوا فيها سنةً أو سنتين، عادوا اليوم إلى مدرستهم الخاصّة. هذا الوضع يطرح سؤالاً كبيراً وهو "لماذا"؟لا يُمكِنُ تبسيطُ جوابٍ عن سؤالٍ...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم