الجمعة - 23 نيسان 2021
بيروت 21 °

إعلان

بذلة "Prêt-à-Porter"؟ أو بذلة "خياطة"؟

المصدر: النهار
سمير قسطنطين
سمير قسطنطين
Bookmark
بذلة
بذلة
A+ A-
 النظام السياسي في لبنان مشلولٌ. لم ينفع عشاء باريس في إقامة لبنان من الكرسي المتحرّك، وزيارات الرئيس الحريري فشلت في نزع كمّامة الأوكسيجين عن وجهه.  صانعو القرارات The Decision Makers في لبنان غير موجودين. كّلُّهم عاجزون. القرار ليس في يدهم. صراع الرئيسين عون والحريري دليلٌ على أنّ لهما الرئاسة، لكن من دون القرار. البلد في فراغ. القرار السياسي عند الحزب. لكنّ هذا ليس دليل عافية. لديه القرار، لكنّه لم يستطِع أن يحكم لبنان. الحزب يملك ولا يحكم، على رغم اعتراض كثيرين على فكرتي. الحزب لم يستطِع أن يوصل لبنان إلى حيث يريد. الحزب، ولكي يكون قويّاً بالمعنى الصحيح، هو بحاجةٍ إلى خصمٍ. ليس من خصمٍ لحزب الله حاليّاً. كُلّهم، حلفاء وخصوم، ضعفوا أو هو أضعفهم....
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم