الجمعة - 02 كانون الأول 2022
بيروت 17 °

إعلان

رؤيا مثلّثة الأبعاد محتومة للكنيسة

المصدر: "النهار"
سمير قسطنطين
سمير قسطنطين
Bookmark
تعبيرية
تعبيرية
A+ A-
 الأوضاع في لبنان تجعل العلاجَ التقليديّ للوضع يولد ميّتاً. الظَّرفُ استثنائي، والمُعطيات غامضةٌ، ووقعُ الأزمةِ على المؤسّسات مزلزِلٌ. وعلى رُغمِ اقتناعي بفصل الدّين عن الدّولة، فإنّي أعتقد أنَّ للكنيسة كمؤسَّسة دوراً على مستوى الرّؤيا واستشراف المستقبل، الأمر الذي لا يتناقض وفصل الدّين عن الدّولة.الرّؤيا المطلوبة في شِقِّها الأوّل تتعلَّقُ بأيِّ لبنانٍ هو الأفضل لأبنائه جميعاً، والقابل للحياة في الخمسين سنة المُقبِلة. الكنيسة، في شقِّها الماروني، اخترعت "لبنان الكبير". بغضِّ النَّظر عن رأينا بصوابيّته، فإنَّنا لا نستطيع إلّا أن نحترم فكرة أنَّه كان للكنيسة رؤيا في ذلك الزَّمن. مطلوبٌ من الكنيسة أن تقولَ شيئاً، بغضِّ النَّظَر عمّا يقوله المسيحيّون وما يريده المسلمون، وذلك حول لبنان ودوره ورسالته وهويّته وحدوده ونِظامه وأن توثّقها، وأن تقودَ حواراً معمَّقاً...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم