الخميس - 22 نيسان 2021
بيروت 17 °

إعلان

باسيل لن ينتخب لـ"ولاية"رئاسية ثانية!

المصدر: النهار
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
الرئيس عون وباسيل
الرئيس عون وباسيل
A+ A-
 في عرض ختامي لانجازات الادارة الاميركية ابان شغله منصب وزير الخارجية  اعلن الوزير مايك بومبيو في ما خص لبنان أن "إدراة ترامب وقفت الى جانب الشعب اللبناني الرافض ل"حزب الله"، مؤكدا أن "الولايات المتحدة ستستمر بالضغط على حزب الله، ومحاولة مساعدة الشعب اللبناني في تشكيل حكومة ناجحة" و" أن بلاده تدعم "نضال لبنان لإجراء الإصلاحات اللازمة واللبنانيين الذين تظاهروا في الشوارع للمطالبة بحكومة غير فاسدة ومنخرطة في سلوك يعود بالنفع عليهم". واذ جدد "أن حزب الله منظمة إرهابية وأن واشنطن تدعم لبنان "طالما أنه يقوم بالإصلاحات بشكل صحيح، ولا يكون أداة في يد إيران" لم يفته التذكير بفرض بلاده "عقوبات على رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل بسبب أنشطته الفاسدة " فيما امضى الاخير الاشهر القليلة الماضية في محاولة دحض مبررات العقوبات الاميركية عليه على هذا الصعيد بالذات. ومع ان كثرا يمكن ان يتعاملوا مع موقف بومبيو على اساس انه موقف لادارة راحلة بعد بضعة ايام ووصول ادارة جديدة ستسعى الى قلب الكثير من الاجراءات التي اتخذتها ادارة  ترامب، فان الاشكالية متعددة الاوجه . فباسيل نفسه اعاد في خطابه الاخير الحديث عن حصار"مفروض" على لبنان بسبب خياراته حسب قوله . وهو " حصار" قال رئيس الجمهورية العماد ميشال عون انه فك على اثر انفجار مرفأ بيروت. ولكن اعادة باسيل الاشارة اليه واضحة من ضمن " عجز" رئيس الجمهورية عن التواصل مع اي دولة خارجية وكذلك بالنسبة الى باسيل...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم