الخميس - 25 شباط 2021
بيروت 15 °

إعلان

"حزب الله" ينبري للدفاع عن نفسه: حسابات الآخرين تعوق وتعطل

المصدر: "النهار"
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
قادة إيران (تعبيرية- أ ف ب).
قادة إيران (تعبيرية- أ ف ب).
A+ A-
كلما تعقد مسار الأمور داخلياً، واحتدمت معها وتيرة المواجهات والسجالات السياسية، وتعثرت عملية الولادة الحكومية، كلما شخصت الأبصار في اتجاه "حزب الله" مقرونة بأصوات تحضّه على القيام بدور إنقاذي، كما وجهت إليه في الموازاة سهام انتقاد وتجريح من باب تحميله التبعة والمسؤولية عن تعويق التأليف الحكومي وتعطيله عن سابق تصور، لأن حساباته المكتومة والممتدة تفرض عليه إبقاء الأمور في دائرة المراوحة والبلا حل. ويبدو أن كلا الأمرين في تقدير دوائر التحليل والقراءة عند الحزب بديهي ومتوقع في مرحلة الاستعصاء الراهنة انطلاقاً من الاعتبارات الآتية:  ـ إن إمكان بروز تسوية معينة تعيد بعث الروح في جسد التركيبة السياسية كلما ولج عتبة مربع التأزم، جرياً على المألوف، تبدو الآن غائبة تماماً بفعل عوامل شتى منها استغراق، الذين امتهنوا دور الإنقاذ عادة، في خضم أزماتهم وفي عملية تصفية الحساب مع الخصوم.  ـ لذا فإن ثمة من الخصوم من يحاول إبعاد المسؤولية عنه وتصدير الأزمة إلى الآخر، فيسارع إلى انتهاز فرصة التأزم ويعمد إلى تكبير مضبطة الاتهام المزمنة بحق الحزب. ـ إن المرحلة الحالية ضبابية داخلياً وإقليمياً، لذا من الطبيعي أن هناك من يسعى إلى ملء الفراغ والوقت المستقطع بالتبرؤ من مسؤولية العجز، فلا يجد ضالته إلا عند الحزب الذي باعتقاده يمتلك إلى قوة الحضور، الجزء الأكبر من أوراق اللعبة. ـ إلى ذلك كله، لا تخفي...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم