السبت - 15 أيار 2021
بيروت 22 °

إعلان

حركة ديبلوماسية كبيرة هل تكسر جدار التعطيل؟

المصدر: النهار
علي حمادة
علي حمادة
Bookmark
الرئيس الحريري خلال استقباله هيل في بيت الوسط.
الرئيس الحريري خلال استقباله هيل في بيت الوسط.
A+ A-
 تنشط الحركة الديبلوماسية حول الملف اللبناني منذ ان حاول الفرنسيون ان يحققوا خرقاً في جدار ازمة تأليف الحكومة. فسقوط محاولة فريق قصر الرئاسة الفرنسية المولج بالملف اللبناني، جمْع الرئيس المكلف سعد الحريري بصهر رئيس الجمهورية جبران باسيل في باريس، ثم جمْع القوى السياسية التي دُعيت الى "قصر الصنوبر" للقاء الرئيس ايمانويل ماكرون في ما يشبه مؤتمرا وطنيا لدفع مسألة تشكيل الحكومة الى الامام، فتحت الباب امام سلسلة تحركات ديبلوماسية واسعة ومتنوعة. في الأسبوع الماضي زيارة وزير الخارجية المصري سامح شكري الى بيروت للقاء المسؤولين، ولإرسال رسالة الى من يعنيهم الامر (الفرنسيون) ان الحكومة التي يجب ان تتألف يفترض ان ترتكز على روح المبادرة الفرنسية بـ"طبعتها الأولى" التي اعلنها الرئيس ماكرون، وانها يجب ان تأخذ في...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم