الأربعاء - 20 تشرين الأول 2021
بيروت 23 °

إعلان

إحياء مفاوضات اسرائيل- فلسطين مقابل التطبيع مع الخليج

المصدر: "النهار"
سركيس نعوم
سركيس نعوم
Bookmark
قطاف الزيتون في فلسطين المحتلة (أ ف ب).
قطاف الزيتون في فلسطين المحتلة (أ ف ب).
A+ A-
ترجح معلومات مركز ابحاث اميركي معروف بقدرته على الوصول إلى مصادر المعلومات ان تتعرض اسرائيل في مستقبل غير بعيد إلى ضغوط دولية من اجل العودة إلى التفاوض مع الفلسطينيين. قد يكون الدافع إلى الضغط رغبة في اعطاء هؤلاء بعض حقهم في ارض وطنهم وايضا حقهم في دولة على جزء منها. وقد يكون ايضا الحرص على حل ازمة مزمنة كانت الاساس لكل الأزمات والحروب التي عاشتها المنطقة وشعوبها منذ قبل منتصف القرن الماضي بقليل. لكن الدافع الابرز في راي المركز المذكور وباحثيه هو ان احياء عملية السلام وان من دون توقع نتائج فورية او سريعة لها من شأنه الاسهام في استكمال تطبيع العلاقة مع دول عربية في الخليج مثل قطر والمملكة العربية السعودية وعمان، بعدما كانت الامارات العربية المتحدة والبحرين سابقتين في هذا المجال، ومعهما السودان والمغرب في القسم الافريقي من العالم العربي. علماً ان الولايات المتحدة ومصر والاردن والسلطة الوطنية الفلسطينية اعلنت بوضوح وصراحة انها تريد استئناف محادثات السلام. فضلا عن ان رئيس الاولى جو بايدن اعاد تأكيد الالتزام التقليدي للبيت الابيض بحل الدولتين؛ وذلك بعد الاشارات المتناقضة والمتنوعة حول الدولة الفلسطينية المستقبلية التي كان ارسلها سلفه الرئيس ترامب. ورغم ان رئيس الوزراء الاسرائيلي نفتالي بينيت اكد في مواقفه الاعلامية، كما في محادثاته مع زعماء دول عدة، زوال فكرة الدولة الفلسطينية من برنامجه، بل من تفكيره، فانه...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم