الثلاثاء - 13 نيسان 2021
بيروت 17 °

إعلان

مشروع "حزب الله" يتهاوى مع لبنان

المصدر: النهار
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
انفجار المرفأ (تصوير نبيل اسماعيل)
انفجار المرفأ (تصوير نبيل اسماعيل)
A+ A-
 بات أكيداً أن لا قيامة للبنان في عهد الرئيس ميشال عون. لا لعلّة في ممارسة سيّده وتيار العهد فقط، وإنّما لأن رئاسته شكلت تحدياً لمحور سياسي على امتداد الوطن العربي، وباتت تجسّد الصراع القائم على مستوى الإقليم ما بين توجّهين بارزين. الأوّل تقوده إيران عبر "حزب الله" في لبنان، والثاني تحرّكه دول الخليج، ومن خلالها الدول الغربيّة، لمناهضة المحور الايراني – السوري، ما يجعل لبنان مجدداً ساحة لحروب الآخرين، منذ زمن الحرب وما بعده. في لبنان يتردّد باستمرار أنّ الخيار الإيراني نجح عبر إمساك "حزب الله" بمفاصل الدولة والسياسة والأمن، وان فشل مشروع قوى 14 آذار سابقاً، تجسّد خصوصا بانكفاء الدول الخليجيّة، وفي طليعتها السعوديّة عن لبنان، وإعلانها التخلّي عنه، بعدما وقع البلد أسير "حزب الله" كما ترى تلك الدول. لكن التوصيف السياسي شيء، والواقع...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم