الإثنين - 12 نيسان 2021
بيروت 14 °

إعلان

انهيار الليرة كان يجب ان يكون مخرجاً

المصدر: النهار
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
انهيار الليرة
انهيار الليرة
A+ A-
 اظهر البيان الذي اصدره قصر بعبدا بعد اجتماع عقده رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مع حاكم المصرف المركزي رياض سلامه نأيا كلياعن المسؤولية التي يفترض ان يتحملها عون في ظل تجاهله التام لموضوع تأليف الحكومة العتيدة باعتبارها المعبر الاساسي لبدء تعافي البلد وتجاهله ان الازمة سياسية في الدرجة الاولى وليست اقتصادية. كان ينقص فقط ان يسأل عون سلامه عن سبب انهيار الليرة السورية ايضا التي التحقت بنظيرتها اللبنانية على طريقة الاوعية المتصلة . يدرك رئيس الجمهورية من حيث المبدأ ان تأليف الحكومة، وقد ابلغه الفرنسيون مجددا عبر السفيرة الفرنسية آن غريو اصرارهم على ضرورة تأليف الحكومة كما فعل الاميركيون عبر قنواتهم ايضا، يمكن ان يقلب المشهد ليس من حيث عودة الامور الى طبيعتها وانقاذ البلد بل من حيث انها تعطي امالا بان الانقاذ يمكن ان يكون خيارا يوضع على الطاولة ما يمكن ان يعيد بعض الرساميل الى البلد كما ان الحكومة الجديدة يمكن ان تعيد لبنان الى السوق المالي العالمي. لكن عون يعاند رفضا للرئيس المكلف سعد الحريري او لفرض شروطه في الحكومة كثمن للقبول به ومنها ما يود من خلاله تعويم النائب جبران باسيل ليس الا. وهناك افكار يطرحها البعض على سبيل الخروج من الازمة على غرار تلك التي اقترحت مشاركة حزب القوات اللبنانية في الحكومة تفاديا لاعطاء عون الثلث المعطل...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم