السبت - 23 كانون الثاني 2021
بيروت 16 °

إعلان

فحوى ما تلاه بري على مسامع السفيرة الاميركية في لقائهما الاخير

المصدر: النهار
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
فحوى ما تلاه بري على مسامع السفيرة الاميركية في لقائهما الاخير
فحوى ما تلاه بري على مسامع السفيرة الاميركية في لقائهما الاخير
A+ A-
 في اللقاء الذي جمعه اول من امس مع السفيرة الاميركية في بيروت دوروثي شيا ،عاد رئيس مجلس النواب نبيه بري ليدق بحدة اعلى من ذي قبل على باب النقاط والثغر والسلبيات المتاتية من سياسة العقوبات ونهج الضغوط التي تداني العصر والكسر التي دابت الادارة الاميركية على ممارستها على شخصيات ومكونات سياسية لبنانية والتي من شانها ان تساهم في وضع العراقيل واقامة المعوقات في وجه قضايا ملحة وحاجات ماسة للبنان لكي توفر له طريق الخروج من قبضة ازماته المتناسلة والمتعاظمة يوما على صدر يوم وفي مقدمها استيلاد الحكومة الموعودة . يقول المحيطون بسيد عين التينة انه استغل طلب شيا اللقاء به فحدد على الفور موعدا عاجلا لها وفي طيات النفس بلوغ امرين اثنين : الامر الأول لكي يعلي الصوت بالاعتراض امام السفيرة الاميركية على نوعية المقاربة الاميركية "المجانبة للدقة والصواب" لملف الوضع في لبنان ولكي يحذر استطرادا من التداعيات السلبية للمضي قدما في هذه المقاربة . الامر ليس مستجدا في تفكير رئيس المجلس ،فهو يعي تماما انه يعيد  في لقائه مع  السفيرة كلاما صار مكررا ومعادا سبق ان ردده على مسامعها ومسامع كل  الموفدين الاميركيين الذين وفدوا اليه سابقا ولن يمل من اعادته على مسامع من سيليهم حتما  ، وجوهرهذا الكلام  التركيز على امور ثلاثة:  الاول النتائج التي يعتبرها بالغة السلبية لطريقة مقاربتها للملف  اللبناني بكل تفاصيله .ومما زاد الامر استغرابا في اوساط عين التينة  ان وسائل اعلام محلية حفلت اول من امس بكتابات واجواء منسوبة الى مصادر اميركية...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم