الأربعاء - 30 أيلول 2020
بيروت 26 °

إعلان

فضيحة جديدة تهدّد الصين بسبب التجسّس على هواتف السيّاح

المصدر: " ا ف ب"
ترجمة محمد أبوزهرة
فضيحة جديدة تهدّد الصين بسبب التجسّس على هواتف السيّاح
فضيحة جديدة تهدّد الصين بسبب التجسّس على هواتف السيّاح
A+ A-


أزمة عنيفة تطارد السلطات الصينية، بعد الاتهامات التي تطاردهم بتثبيت برامج تجسس على هواتف السياح الذين يدخلون الصين، من خلال قوات حرس الحدود الذين يقومون بتثبيت تطبيقات المراقبة على هواتف بعض المسافرين، حيث تقوم تلك التطبيقات بفحص رسائل البريد الإلكتروني والرسائل وجهات الاتصال، بالإضافة إلى معلومات حول الجهاز، بدون إخطار مالكي الهواتف.

ووفقاً لموقع "ذا فيرج" فإن الأمر أثار ضجة كبرى حول العالم، بعد نشر تقارير في أشهر الصحف العالمية، أبرزها "نيويورك تايمز" و"ذا جارديان" و"Motherboar"، مؤكدين أن الصين تقوم بتثبيت التطبيق عندما يحاول السياح عبور الحدود من منطقة قيرغيزستان إلى منطقة شينغيانغ، وهي المنطقة التي فرضت فيها الحكومة الصينية قيوداً على حريات السكان المسلمين.

يطلب قوات حرس الحدود من السياح تسليم هواتفهم ورموز المرور، ثم يختفي الوكلاء مع الهواتف، حيث يقومون بتوصيل أجهزة iPhone بجهاز يقوم بمسح محتويات الهاتف، أما هواتف أندرويد فيقومون بتثبيت تطبيق برامج تجسس يقوم بمسح الهاتف وجمع البيانات.

ووفقاً للتقارير، يجمع التطبيق المسمى BXAQ أو Fēng cǎi، جهات اتصال الهاتف والرسائل النصية وسجل المكالمات وإدخالات التقويم والتطبيقات الموجودة على الهاتف، ثم يقوم بتحميل البيانات إلى خادم، كما يقوم التطبيق بمسح الهاتف لأكثر من 73 ألف ملف.

وعلى رغم أن الطبيعي أن يقوموا بحذف التطبيق بمجرد الانتهاء من فحص الهاتف، لكن يبدو أن جنود حرس الحدود نسوا مسح التطبيق في بعض المرات، ما أدى إلى اكتشافه.

تضمنت التقارير التي صدرت على مدار العامين الماضيين بالتفصيل المراقبة القوية لمنطقة شينغيانغ، التي تضم عدداً من الأقليات على رأسها اليوغور، وهي مجموعة تقطنها غالبية مسلمة ويبلغ عدد سكانها نحو 8 ملايين نسمة، وبخاصةٍ أنها منطقة غنية بالموارد، وتخشى الصين فقدان السيطرة عليها، حيث قاموا باستخدام أنظمة التعرف إلى الوجه والتطبيقات التي تسهل المراقبة.

https://www.theverge.com/2019/7/2/20679053/china-spyware-tourists-android-phones-xinjiang

الكلمات الدالة