السبت - 08 أيار 2021
بيروت 20 °

إعلان

"طوارئ" و"أزمة"... أيّ تحدّ أمام استخدام مصطلحات مناخيّة جديدة؟

المصدر: "النهار"
جورج عيسى
Bookmark
A+ A-
سياسة "الغارديان" الجديدةكانت صحيفة "ذا غارديان" البريطانيّة أوّل من سلك هذا المسار، حين أعلنت تغيير بعض المصطلحات المرتبطة بهذا الملفّ. في 17 أيّار، كتب محرّر الشؤون البيئيّة في الصحيفة داميان كارينغتون أنّ هذا التغيير أتى ليصف "بدقّة أكبر" الأزمات البيئيّة التي يواجهها العالم. بحسب رأيها، وبالنسبة إلى عبارة climate change (تغيّر المناخ) يُفضّل استخدام climate emergency (طوارئ المناخ) أو climate crisis (أزمة المناخ) أو breakdown (انهيار المناخ). لكنّ العبارات الأصليّة ليست محظورة كما أوضح.وقالت رئيسة تحرير الصحيفة كاثرين فاينر: "جملة ‘تغير المناخ‘، مثلاً، تبدو سلبيّة ولطيفة حين يكون ما يتحدّث العلماء عنه كارثة للبشريّة. بشكل متزايد، يغيّر علماء المناخ والمنظّمات، من الأمم المتّحدة إلى مكتب الأرصاد الجوّيّة، مصطلحاتهم ويستخدمون لغة أقوى لوصف الوضع الذي نحن فيه".ونقل كارينغتون عن البروفسور ريتشار بيتس الذي يقود أبحاث المناخ في مكتب الأرصاد الجوّيّة قوله إنّ "التسخين العالميّ" (global heating) هو مصطلح "أكثر دقّة" من "الاحترار العالميّ" (global warming) لوصف التغيّرات التي تحدث في مناخ العالم. أهدافذكر الأستاذ المحاضر في الجامعة اللبنانيّة الدكتور داني العبيد أنّ المصطلحات الذي ذكرتها صحيفة "الغارديان" هي بالأساس مُستخدمَة منذ فترة طويلة في المجال العلميّ. وفي اتّصال هاتفيّ مع "النهار" شرح أنّ المصطلحات الجديدة تحمل دلالة ومعنى أقوى من تلك التي شاع استخدامها في السابق. ف "التغيّر" يكون باتّجاه الأفضل أو الأسوأ. لكن عند الحديث عن "أزمة" يصبح المدلول السيّئ واضحاً. وتابع العبيد أنّ الرأي العام تعوّد على سماع أو قراءة عبارة "التغيّر المناخيّ"، لذلك كان لا بدّ من مصطلحات أقوى تعيد ضخّ الحيويّة فيه وتدفعه إلى التحرّك سريعاً لمواجهة الأزمة.تمايزاتغالباً ما تحمل العبارات العلميّة وحتى محاولة ترجمتها مطبّات عدّة. عبارة "تغيّر المناخ" هي فعلاً عبارة سلبيّة أو محايدة، ليس فقط لازدواجيّة مسارها بل لاحتمال وصفها حدثاً يحصل بفعل ديناميّات طبيعيّة تشهدها الأرض. وهذا بالمناسبة ما يستند إليه منكرو أنّ النشاطات البشريّة هي السبب الرئيسيّ في...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم