السبت - 23 كانون الثاني 2021
بيروت 9 °

إعلان

وردة بطرس أول شهيدة من الطبقة العاملة تسقط تحت نيران الدرك، فماذا في التفاصيل؟

المصدر: "النهار"
روزيت فاضل
Bookmark
وردة بطرس أول شهيدة من الطبقة العاملة تسقط تحت نيران الدرك، فماذا في التفاصيل؟
وردة بطرس أول شهيدة من الطبقة العاملة تسقط تحت نيران الدرك، فماذا في التفاصيل؟
A+ A-
"الأهم من ذلك كلّه كان ازدياد حجم التأييد الشعبي للمطلب الأساسي الذي رفعتْه الحركةُ العمّاليّة، وهو إقرار قانون العمل. فلولا دماءُ وردة بطرس إبرهيم وزميلاتها وزملائها التي أُهرقتْ دفاعًا عن لقمة عيش العمال، لنام هذا القانونُ في أدراج الحكومة لسنواتٍ، وربّما لعقود، قبل أن يرى النور".من مركز إقامته في مونتريال، كتب الباحث الدكتور مالك ابي صعب بحثاً معمقاً عن وردة بطرس، التي استشهدت وهي في الـ18 ربيعاً، والحركة العمالية في مجلة الآداب. من هي وردة بطرس؟تقصي معلومات عن وردة بطرس إبرهيم ليس بالأمر السهل، ولاسيما أنها سقطت شهيدة في العام 1946 خلال إضراب عمال شركة الريجي في فرن الشباك، او حتى يوم كان للحركة العمالية معنى وثبات. لكن الدكتورة ماري ناصيف- الدبس، إحدى الرائدات في حقوق المرأة في لبنان، تترأس اليوم جمعية باسم "جمعية مساواة –وردة بطرس"، وهي وصفتها عند لقائنا بها قائلة: "كانت وردة قوية، ومناضلة وصلبة لا تتراجع". من هي وردة بطرس؟ قالت الدبس إنها "ولدت في ربيع 1920 في كنف عائلة متواضعة من عائلات جبل لبنان..والدتها تردد على مسامعها يوميا أن على الانسان أن يتعب ويشقى لكي يعيش وأن الله فد أشفق على والدها بأن جعله يعمل أجيرا، وهو لم يتجاوز العاشرة من عمره، في أحد معامل الدخان التسعة عشر التي تنتشر داخل مدينة بكفيا".وتوقفت عند نقطة مهمة سجلت في حياتها وردة بطرس مشيرة الى أنه "بعيد ميلادها الخامس بقليل، اختفى والدها وعمها وبعض شباب القرية منذ الفجر. في ذلك المساء،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم