الأحد - 27 أيلول 2020
بيروت 29 °

فتاة عربية تواجه نهاية مأسوية إثر جراحة بسيطة لتصحيح الأنف!

المصدر: " ا ف ب"
حسام محمد
A+ A-

كشفت صحف إماراتية عن حادثة مأسوية تعرضت لها فتاة تبلغ من العمر 23 عاماً، حيث دخلت في غيبوبة منذ أكثر من أسبوعين بسبب خطأ طبي حدث أثناء عملية بسيطة في الأنف.

وبحسب صحيفة "البيان"، فإن الفتاة الإماراتية التي لم يكشف عن اسمها، تعرضت لهبوط حاد في الضغط، خلال الخضوع لجراحة كانت تهدف لتصحيح انحراف بسيط في الأنف، ما أدى لتوقف القلب بشكل مفاجئ، الأمر الذي تسبب بتلف كبير في المخ.\r\n

وبيّنت الصحيفة أن الفتاة تأخرت في الخروج من غرفة العمليات، في جراحة كان من المفترض أن تستغرق ساعتين فقط، حيث اكتشف أهل الفتاة بعد انتظار لخمس ساعات، أنه تمّ نقلها من الباب الخلفي إلى مستشفى آخر في محاولة لإنقاذها.\r\n

واعترف كل من طبيب التخدير والجرّاح للأهل بتعرض ابنتهم لهبوط حاد في ضغط الدم بسبب الأدوية وتوقف القلب لأكثر من سبع دقائق من دون انتباه طبيب التخدير لأنه كان مشغولاً بالتحدث مع زميله ولم يراقب المؤشرات الحيوية كنبض القلب والضغط.\r\n

من جهتها، أعلنت هيئة التنظيم الصحي في الإمارات، أنّها ستتخذ الإجراءات القانونية كافة بحق أي طبيب يعرّض حياة المرضى للخطر، مشيرة إلى أنّها فتحت تحقيقاً حول قضية الفتاة التي تعاني حالياً من شلل كامل إضافة إلى استمرارها في الغيبوبة التي دخلتها بعد توقف القلب.

الكلمات الدالة