الخميس - 22 تشرين الأول 2020
بيروت 23 °

إعلان

الاختصاصات التي يتوجب على الطلاب البحث عنها في الجامعات اللبنانية

Bookmark
الاختصاصات التي يتوجب على الطلاب البحث عنها في الجامعات اللبنانية
الاختصاصات التي يتوجب على الطلاب البحث عنها في الجامعات اللبنانية
A+ A-
أكثر من 30 ألف متخرّج سنوياً من الجامعات اللبنانية، "يتقاتلون" على 6 أو 7 آلاف وظيفة في أحسن الأحوال، ما يعني، في عملية حسابية بسيطة، أن عشرات الآلاف من المتخرجين يصبحون عاطلين من العمل، وسط غياب أي دراسة لحاجات السوق المحلية لكي يتوجه الطلاب إلى اختصاصات حديثة تلبي هذه الحاجات، وهو ما يفسر ارتفاع نسبة البطالة بين الشباب اللبناني إلى 60%، وفق دراسات سابقة نشرت في "النهار".يعاني المتخرج اللبناني من صعوبة في إيجاد فرصة عمل في الأسواق المحلية، فيتجه، رغم شهاداته، إلى مهن لا تتوافق مع إمكاناته الأكاديمية، أو يبحث عن أقرب فرصة عمل في الخارج. ووفق البنك الدولي، فإن سوق العمل اللبناني يواجه تحديات كبيرة. ففي عام 2012، قدِّر معدل البطالة في البلاد بنسبة 11 في المائة، فيما يبقى الباحثون عن عمل عاطلين لمدة تصل إلى سنة واحدة. إن معدلات البطالة مرتفعة بشكل خاص في صفوف النساء (18 في المائة) والشباب (34 في المائة)، لترتفع نسبة البطالة الى 35% كمعدل عام بحسب الخبراء الاقتصاديين.ويتسم سوق العمل أيضاً بـ:(1) مستويات منخفضة من تأمين فرص العمل، وخصوصاً في القطاعات ذات القيمة المضافة، ما يؤدي إلى نقص في فرص العمل المتاحة؛(ب) عدد كبير من العمال الذين يعملون في القطاع غير الرسمي.(2) هجرة داخلية وتهجير قسري كبيرين من أقطار في المنطقة العربية، ولا سيما من سوريا.(3) هجرة العمال اللبنانيين الشباب من ذوي المهارات.(4) فصل مهني قوي وعدم تطابق المهارات.ما هي حاجة السوق اللبنانية؟تعاني السوق اللبنانية حالياً من مشاكل عديدة أهمها غياب...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول